الصويرة تلغي سهراتها لمدة شهر حدادا على "شهيدات الدقيق"

22 نوفمبر 2017 - 13:10

بعد فاجعة مقتل 15 امرأة في حادث تدافع لتلقي مساعدات غذائية، نهاية الأسبوع الماضي، في جماعة سيدي بولعلام، في إقليم الصويرة، دخلت هذه الأخيرة، التي عرفت بمهرجاناتها الفنية، في حداد، من المرتقب أن يستمر إلى غاية نهاية شهر دجنبر المقبل.

ووجه طارق العثماني رئيس جمعية الصويرة موغادور رسالة إلى منظمي الحفلات، التي كان يرتقب تنظيمها قريبا، التمس منهم فيها إلغاءها، نتيجة الأحداث المأساوية الأخيرة، التي عاشتها المنطقة.

وتبعا إلى هذه المراسلة، فإن سهرة فنية، كان يرتقب أن تحييها الفنانة الجزائرية، والعازفة سميرة براهمية، يوم الاثنين المقبل، في “دار الصويري”، قد ألغيت.

وشمل حداد الصويرة على نسائها من “شهيدات الدقيق”، إلغاء النسخة الثالثة من مهرجان الجاز في الصويرة، الذي كان يرتقب تنظيمه ما بين 27 و29 من شهر دجنبر المقبل، في “دار الصويري”، التابعة لجمعية العثماني.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

hommage منذ 4 سنوات

هل خلال هذا الشهر سيزول الفقر من نواحي الصويرة أم سينسا الجميع الفاجعة و سينطلق التحيات والحدبة اللهم لا تآخذنا بما عمل السفهاء منا