الأمن يعتقل شقيق التلميذ الذي "شرمل" أستاذته

23 نوفمبر 2017 - 09:41

اعتقلت عناصر الأمن، ليلة أمس الأربعاء، شقيق التلميذ الذي اعتدى على أستاذته بواسطة السلاح الأبيض، أمام باب ثانوية الحسين بن علي بالدار البيضاء.

وكشفت مصادر لـ”اليوم 24″ أن عناصر الأمن حلت بمنزل التلميذ المتهم، ساعات قليلة فقط بعد اعتدائه على أستاذته فوجدته لاذ بالفرار، ولا يوجد في البيت سوى شقيقه، فاعتقلته إلى حين ظهور المعتدي.

وأضافت المصادر ذاتها أن المتهم اختفى عن الأنظار بعد توجيهه ضربة إلى الأستاذة التي تدرسه مادة الاجتماعيات، في السنة الأولى جذع مشترك، بواسطة سكين حاد تسبب لها في جرح غائر على مستوى ذقنها.

من جهة أخرى، تستعد ثانوية مولاي الحسن، إلى خوض وقفة احتجاجية، اليوم الخميس، بعد حادث تعنيف زميلتهم أمام باب المؤسسة، مطالبين بإجراءات، لحماية الأستاذ، من خطر التعنيف الذي اتسعت رقعته في المؤسسات التعليمية، في الأيام الأخيرة.

وصرح الأستاذ حمد المتقي، زميل الأستاذة الضحية، في التصريح سابق لـ”اليوم 24″، أن التلميذ المتهم بتعنيف الأستاذة، سبق له أن عرض على المجلس التأديبي للمؤسسة، والذي تتمتع الأستاذة المعنفة بعضويته، حيث قضى بنقل التلميذ من ثانوية الحسين بن علي إلى ثانوية أخرى.

المصدر ذاته، أكد للموقع أن الأستاذة المعنفة، سبق لها أن قدمت شكاية لدى السلطات، في حق أم التلميذ الذي عنفها مساء اليوم، بعدما هجمت عليها وهددتها، بعد قرار تنقيل ابنها من المؤسسة.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

متابع منذ 4 سنوات

يجب اعتقال الأم والأخ على تصريحهما الداعم للإجرام. فلا شيء يبرر العنف الجسدي غير العنف الجسدي. امهات تخلين عن دور التربية للشارع ولرفقاء السوء وجب تحميلهم كامل المسؤولية

Driss منذ 4 سنوات

هذا الذي يحدث في المؤسسات التعليمية الأستاذ صار مثل المسمار لا هو يجد من ينصفه و يأخذ حقه أو من يحميه من جبروت هؤلاء البراهش اللي مارباتهومش لا الدولة ولا الأسرة. والغريب أن السلطة تتفرج و كأن ليس هناك قانون. ربما هي وسيلة لتخلص الدولة من هذا القطاع وتركه بالكامل الخواص. لذلك يجب تركه ينهار حتى يموت.

وجدي منذ 4 سنوات

و لمذا الهروب ؟ من اﻷفضل ان يسلم نفسه الى العدالة!! و يصطحب معه بعض الدريهمات ليفديها لﻷستاذة و المشرفين عليها و ان يلتحق بمركز اعادة التربية اذا كان قاصرا او الى السجن لقضاء فيه بضعة اسابيع و يعود بعدها الى مقاعد الدراسة . و كأن شيء لم يكن و في انتظار "تشرميلة"أخرى

مواطن صريح منذ 4 سنوات

يجب اعتقال الاب و الام ايضا لعدم اداء واجبهم التربوي هناك بعض المغاربة من يختصرون التربية في الاكل والشرب والاشياء المادية فقط لكن يهملون الجانب التربوي التعليمي الدي سينتج شخصية المستقبل ونجد ان 70%من المغاربة يفشلون في هدا الجانب وبالتالي يكون لدينا في المجتمع اشخاص دوي شخصيات مهزوزة وغير متزنة