الاستقلال يغازل العثماني

28 نوفمبر 2017 - 07:30

لم يعقد حزب الاستقلال اجتماع مجلسه الوطني لتحديد تموقعه السياسي بعد انتخاب نزار بركة أمينا عاما للحزب، رغم أن نزار سبق أن وعد بعقد المجلس لتحديد موقع الحزب.

مصدر قيادي في الحزب قال لـ«اليوم 24» إن الحزب يحافظ على تموقعه الذي تقرر في آخر مجلس وطني في عهد حميد شباط، الأمين العام السابق، وهو المساندة النقدية، وإن الاجتماع المقبل للمجلس سيعقد في أبريل المقبل.

الحزب أبدى أخيرا، من خلال برلمانييه، دعما لسياسة الحكومة، الاجتماعية على الخصوص، وصوت بالامتناع عن الميزانية، وهو ينتظر الفرصة للمشاركة في الحكومة حسب ما أكده المصدر، لذلك، لا يرغب في اتخاذ موقف يغير تموقعه في انتظار ما ستحمله الأيام المقبلة من تعديل حكومي.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.