قيادية في الـUSFP لا ترضى بغرفة أقل من غرفة الوزير!

27 نوفمبر 2017 - 20:00

بديعة الراضي، عضو المكتب السياسي لحزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية، لم ترض بالخدمات المقدمة في الفندق الذي أوت إليه في أكادير، فقررت الاحتجاج بطريقتها الخاصة على الكيفية التي وزع فيها طاقم الوزير عبد الكريم بنعتيق المشاركين في ملتقى للمحامين المقيمين بالخارج على الفنادق.
مراسل «أخبار اليوم» قال إن بعض الخدمات في فنادق معينة نزل فيها مشاركون في الملتقى لم تكن بالفعل في المستوى المطلوب، وقد عبر البعض عن احتجاجهم، وكانت بديعة الراضي من بين هؤلاء.

الراضي التي كانت معروفة باعتبارها تنظم رحلات للصحافيين إلى ليبيا في عهد معمر القذافي، عادت إلى مكتبها في صحيفة الاتحاد الاشتراكي، وشاركت في هذا النشاط باعتبارها تمثل إحدى وسائل الإعلام.

الراضي طالبت بأن تكون الغرف التي سينزلون فيها من مستوى الغرفة التي سيمكث فيها الوزير، وفي الفندق نفسه.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.