أخنوش وبوسعيد يطلبان مليار سنتيم من «أخبار اليوم»

28 نوفمبر 2017 - 15:52

بدأت، يوم أمس، محاكمة جريدة «أخبار اليوم»، في محكمة عين السبع بالبيضاء، في الدعوى التي رفعها وزير الفلاحة والصيد البحري عزيز أخنوش، ومحمد بوسعيد وزير الاقتصاد والمالية، ضد مدير نشر «أخبار اليوم»، توفيق بوعشرين، بدعوى السب والقذف في حق الوزيرين، على خلفية نشر خبر نزع صلاحيات رئيس الحكومة السابق، عبد الإله بنكيران، في مشروع القانون المالي لسنة 2016 كآمر بالصرف في صندوق تنمية العالم القروي.

ويطالب الملياردير أخنوش وزميله في حزب الحمامة بتعويض قدره مليار سنتيم مناصفة (خمسة ملايين درهم لكل واحد منهما)، في سابقة من نوعها في كل قضايا الصحافة والنشر، وهو ما اعتبره دفاع الجريدة محاولة لإخراس صوتها الذي يزعج وزير الفلاحة، الذي يستعمل كل ما تحت يده من سلطة في مجال الإعلانات وغيرها لتصفية الحساب مع «أخبار اليوم».

هذا، وتقدم دفاع الجريدة بملتمسات في الشكل والجوهر، وطلب لائحة شهود، منهم عبد الإله بنكيران ومحمد الوفا والأمين العام للحكومة، لتقديم إفاداتهم أمام المحكمة حول قصة المادة 30، وتأجلت المحاكمة إلى بداية السنة المقبلة.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

علي بعروب منذ 4 سنوات

بعد أن استنزفوا الشعب يستنزفون الجرائد المعبرة عن صوت الشعب

مواطن منذ 4 سنوات

من اين لكم هدا سادة الوزراء ...........................????????

مواطن متظرر.بحر.قرية.وقود منذ 4 سنوات

مسيرة موفقة ل سيد بوعشرين قاطعو محطاط الوقود افريقيا وطوطال وكذا المياه المعدنية( س ي د ي) علي

ayoub منذ 4 سنوات

والله قلبي تقطّع وقطر بالحسرة بالدم وأنا نقرأ هذا الخبر،سي بوعشرين لايألوا من توعية المغاربة ورفع روحهم المعنوية وبث حرارة الوطنية ورفع لواء المغرب عاليا بمستواه وأسلوبه الرّاقي،فما هذه النكتة السمجة فبدل أن نكرم المتميزين نقهرهم وبدل أن يعين القوي الضعيف يأكله فماذا نفعل والشمس تشرق علينا وتغرب مع إعلام سي توفيق أحسن وأشهروأجرأ إعلامي بالمغرب،ياالسي أخنوش والسي بوسعيد نطالبكم بمعزة المغرب أن تشجعوا سي بوعشرين لأنه صحفي مشرف للمغرب ولاتتسببوا له بأي مشاكل ولكل مشكلة حل.

وليد منذ 4 سنوات

الملياردير على حساب اموال المغرب

jalal Ramdani منذ 4 سنوات

كل التضامن مع جريدتنا العتيدة، رأسها الأستاذ المحترم توفيق بوعشرين، إنها ضريبة النجاح في الميدان، لكن هيهات هيهات!!! لن يفلحوا في إسكات صوت الحق،"كلمة الحق تعلو ولا يعلى عليها"بإذن الواحد الأحد، فصبرا جميلا يا سراج النور في دهاليز السياسة.

صميد منذ 4 سنوات

وزراء كفس من الكرتون

سلامة منذ 4 سنوات

سيد بوعشرين مؤسستك الاعلامية راقية رفعت مستوى الوعي لدى المغاربة، الدعوة مجرد خطة لاسكات صوتكم ليس إلا وبالتالي تقليص درجة الوعي المغربة خصوصا الشباب.

علال كبور منذ 4 سنوات

une vraie bande