قيادي حزبي: المشاورات مع العثماني بطيئة وعدم الاقتصار على التعويض وارد

05 ديسمبر 2017 - 15:40

قال قيادي حزبي مطلع على تفاصيل المشاورات السياسية مع سعد الدين العثماني، بشأن تعويض الوزراء، الذين طالهم الإعفاء الملكي، إنها تسير بشكل بطيء.

وشدد القيادي نفسه، في تصريح لـ”اليوم 24″، على أنه لم يحصل أي حسم في الموضوع إلى حدود الساعة، مضيفا أن “هناك مجموعة من الآراء متداولة، والموضوع لم يُحسم على صعيد المشاورات مع رئيس الحكومة”.

وبخصوص الإطار، الذي تتم على أساسه المشاورات، قال المصدر ذاته، “المتفق عليه، منذ الوهلة الأولى، هو تعويض الوزراء المعفيين، لكن لا يمكن أن أؤكد لك أن ذلك ما سيقع أو أن أمور أخرى ستحدث”.

وعلم “اليوم 24” من مصدر مطلع أن العثماني لم يتوصل بعد باللائحة النهائية للوزراء المقترحين، مؤكدا أن ذلك سابق لأوانه في ظل عدم الحسم في الموضوع.

وكان مصطفى الخلفي، الناطق الرسمي باسم الحكومة، قد قال إن رئيس الحكومة منخرط في “تنفيذ بلاغ الديوان الملكي، الذي تحدث عن التعويض، والذي كان صريحا، ودقيقا”.

وشدد الخلفي على أن المشاورات تتم مع الأحزاب المعنية، في إطار الأغلبية، على الرغم من أن العثماني له الحق في أن يوسع التشاور، مشيرا إلى أن نتائج التعديل ستعلن في إطارها المؤسساتي الدستوري، لأن رئيس الحكومة له فقط سلطة اقتراح الأسماء على الملك.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مواطن و ليس رعية منذ 4 سنوات

غريب أمر هذه الحكومة الهجينة. شكلت بين ليلة و ضحاها، بقدرة "قادر"، بعد ستة أشهر من "البلوكاج". و اﻵن، هناك تماطل غير مبرر. اللهم، إذا كان هناك سيناريوهات حسب مخرجات مؤتمر العدالة والتنمية.