المتابعون بمحاولة اغتصاب "فتاة الطوبيس": البنت "تشمكرت" معنا وهذه روايتنا

28 ديسمبر 2017 - 17:20

أفاد القاصرون الخمسة، المتابعون في قضية محاولة اغتصاب فتاة في حافلة للنقل بالدار البيضاء، في أول جلسة أمام قاضي التحقيق لدى غرفة القاصرين بمحكمة الاستئناف بالدار البيضاء، أن الفتاة كانت برفقتهم، وأنها كانت تتعاطى “السليسيون” برفقتهم داخل الحافلة.

وحسب مصادر “اليوم 24″، فقد أوضح القاصرون المعتقلون على خلفية التحرش الجماعي بفتاة داخل حافلة للنقل العمومي بالدار البيضاء، غشت الماضي، أنها استقلت برفقتهم الحافلة، وأنها كانت جالسة بإرادتها معهم داخل الحافلة وطلبت منهم مدها ب “السيليسيون” للتخدير. وأن ما ظهر في شريط الفيديو لم يظهر حقيقة الأمر.

وقرر قاضي التحقيق في غشت المنصرم متابعة 5 قاصرين في القضية، فيما قضى ببراءة أحد المتهمين المعروضين عليه، في حين عمل القاصرون الخمسة على تبرئة متهم آخر، مؤكدين أنه لم يكن برفقتهم في الحافلة أثناء وقوع الحادث، فيما أحيل ملف المتهم الثامن على المحكمة الابتدائية عين السبع لمتابعته بتهمة سرقة الهاتف، وهو الذي تم الحكم عليه بالسجن ثلاثة أشهر نافذة، قضاها كاملة ثم خرج قبل حوالي أسبوعين.

وكانت السلطات الأمنية بالدار البيضاء قد اعتقلت 8 قاصرين، تتراوح أعمارهم بين 15 و17 سنة، على خلفية التحرش الجماعي بفتاة تبلغ من العمر 26 سنة داخل حافلة للنقل العمومي بالدار البيضاء، بعد ظهور شريط فيديو انتشر على نطاق واسع وأعقبته ردود غاضبة ومنددة بما وقع.

وأحيل الملف على الوكيل العام للملك لدى محكمة الاستئناف بالدار البيضاء الذي أمر بعرضهم على قاضي التحقيق الخاص بالأحداث، ليقرر متابعة 6 في محكمتي الجنايات والابتدائية، بينما أطلق سراح اثنين منهم.

شارك المقال

شارك برأيك

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

التالي