سيدة تتهم خطيب ورئيس مجلس علمي سابق بإنكار حملها وترفع دعوى لإثبات النسب

09 مايو 2018 - 10:43

اتهمت سيدة مغربية، رئيس مجلس علمي سابق بالدار البيضاء، بإنكار حملها الناتج عن زواج بالفاتحة.

وأكدت السيدة، التي ترفض نشر اسمها في وسائل الإعلام، ضمن حديثها لـ”اليوم 24″ أنها حامل من الخطيب المذكور، وتطالب بإثبات نسب جنينها.

وقالت إنها قدمت شكاية لوكيل الملك يوم أمس بالدار البيضاء، ولن تتردد في رفع دعوى قضائية ضد رئيس المجلس العلمي السابق البالغ من العمر 74 سنة، لأنه يرفض الاعتراف بحملها، ويطالبها هو وأبناؤه بإجهاضه.

وأوضحت أنها تملك أدلة تفيد بأن الجنين الذي لم يولد بعد هو ابنه، ومن بين هذه الأدلة شهود ومكالمات بينه وبينها، مشيرة إلى أنها وثقت به لأنه بمثابة عالم دين وإمام وخطيب معروف بين الناس.

وأكدت أنها تزوجت به لمدة ثلاث سنوات، ولم يتبادر منه أي تصرف يمس بكرامتها خلال تلك الفترة، لكن بمجرد معرفة أبنائه الأربعة بحملها، انتفضوا ضدها ورفضوه.

وحاول “اليوم 24” الاتصال بالمعني بالأمر، إلا أنه أغلق هاتفه بعد محاولات اتصال عدة.

 

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

فؤادوحة منذ 4 سنوات

مازربوش فلحكم ممكن محاوله لتلطيخ سمعه لو كانت زوجته فعلا لمدا لا تدهب للقضاء لمدا تشهير في الصحافه المرجو الحدر من الباطل

مواطن منذ 4 سنوات

اللهم بارك هذا رئيس المجلس العلمي ...ماشاء الله