تقرير.. البلاستیك المصدر لتلوث الشواطئ المغربية..تستغرف بين 100 و500 سنة للتحلل!

13 سبتمبر 2018 - 17:21

بمناسبة الیوم العالمي لتنظیف الشواطئ، الذي يصادف 15 شتنبر الجاري، كشف تقرير لجمعية « زيرو زبل »، أن تلوث البلاستیك هو المصدر الرئیسي للنفایات الصلبة، الملوثة للشواطئ المغربية.

التقرير، الذي شمل 26 شاطئا، سواء على جانبي المحیط الأطلسي، أو البحر الأبيض المتوسط، بين أن تلوث البلاستیك، هو المصدر الرئیسي للنفایات الصلبة، الملوثة للشواطئ المغربية، وأن منشأ هذه النفایات یتركز بشكل كبیر في 5 أنواع من المنتجات، أبرزها، النفایات المجمعة، التي تأتي من المنتجات، التي تسوقها رزمة من الشركات الصناعیة الكبرى، والتي تتمثل في « قنينات الصودا، والمیاه والعصیر، وأغطیة البلاستیك »، فضلا عن حبال وشباك الصید، وعصي المصاصة، وممسحة القطن؛ وأكیاس بلاستیكیة « میكا »، والمغلفات البلاستیكیة.

إلى ذلك، أشار التقرير ذاته إلى أن تلوث المحیطات بالبلاستیك یعتبر أحد التحدیات البیئیة الرئیسیة، خلال هذه السنوات، وأن معظم نفایات البلاستیك تستغرق ما بین 100 و500 سنة لتتحلل.

 

 

شارك المقال

شارك برأيك

Laisser un commentaire

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *

التالي