طرد شركة تمور إسرائيلية من معرض أرفود

30 أكتوبر 2018 - 20:01

تمكّن مناهضو التطبيع مع إسرائيل من «طرد» شركة إسرائيلية من رواق معرض التمور الدولي بأرفود، نهاية الأسبوع المنصرم، بسبب احتجاجات متتالية داخل المعرض، دفعت المشرفين عليه إلى تعليق مشاركة الشركة التي تحمل اسم «نيتافيم» في اليوم الثالث من أيام المعرض.

وكان نشطاء في المرصد المغربي لمناهضة التطبيع، ونشطاء في حركة مقاطعة إسرائيل الدولية (BDS)، ومجموعة العمل الوطنية من أجل فلسطين قد نظموا احتجاجات داخل المعرض الدولي للتمور بأرفود وخارجه، ما أدى إلى ردود فعل من السلطات العمومية ومن ممثلي الشركة الصهيونية، انتهت بإغلاق رواق الشركة داخل المعرض.

وشرع أحد النشطاء من حركة مقاطعة إسرائيل (BDS)، أمام رواق شركة «نيتافيم»، في توثيق مشاركة الشركة من خلال التقاط صور بالهاتف، ما دعا ممثل الشركة إلى استدعاء رجال الأمن الذين أوقفوا الناشط، يوسف الثوري، ساعات طويلة داخل مركز الأمن بالمعرض. وفي اليوم الثالث استأنف المحتجون جولات احتجاجية داخل أروقة المعرض، لحث المشاركين في المعرض على الامتناع عن التعامل مع الشركة الإسرائيلية «نيتافيم»، قبل أن يفاجأ المحتجون بإقفال رواق الشركة الإسرائيلية بواسطة ملصق.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.