حرب الكيف" بدأت في الشمال.. السلطات تحرق كمية من " خردالا" تزامناً مع صناعة " الطبيسلة"

19 نوفمبر 2018 - 19:01

يعيش مزارعو نبتة القنب الهندي بمنطقة الشمال، خاصة في تاونات، في الآونة الأخيرة، حالة من الرعب، بسبب تدخلات السلطات الأمنية، وتضييقها الخناق على مزارعي ” خردالا”.

مصدر من جماعة بني وليد بضواحي مركز تاونات، أكد ل” اليوم24″، أن السلطات الأمنية أحرقت كمية مهمة من مخدر ” الكيف”، حجزتها بمنطقة أغبالو التابعة لجماعة بوعادل.

وأضاف المصدر أن ما يناهز 3 أطنان من نبتة القنب الهندي تعرضت، أواسط الأسبوع الماضي، لعملية الإتلاف بموقع مجاور للسوق الأسبوعي ” ثلاثاء بني وليد”، بحضور الجهات المختصة.

وحول ظروف حجز كمية الكيف، التي تزامنت مع توقيت صناعة الحشيش” الطبيسلة”، أكد المصدر أنه لا أحد يعلم تفاصيل العملية، وفيما إذا كانت مرتبطة بتعليمات فوقية لمحاربة انتشار زراعة القنب الهندي بإقليم تاونات.

جدير بالذكر أن مصالح الدرك بإقليم تاونات شنت، طيلة السنة الجارية، حربا على مزارعي نبتة القنب الهندي بسفوح واد ورغة، المصب الرئيسي لسد الوحدة، بعد انتشار غير مسبوق لحقول ” الكيف” بمحاذاة الوديان، والمجاري المائية.

 

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.