بعد الحكم عليهم ب 50 سنة سجنا.. استئنافية الحسيمة تخفض عقوبة نشطاء بحراك الريف

12 ديسمبر 2018 - 23:45

خفضت غرفة الجنايات الاستئنافية بمحكمة الاستئناف بالحسيمة، مساء اليوم، الأحكام الابتدائية الصادرة في حق عدد من المعتقلين،على خلفية الاحتجاجات التي اعقبت النطق بالحكم على قيادات حراك الريف من طرف استئنافية الدائر البيضاء.

غرفة الجنايات الاستئنافية  قضت بسنتين سجنا نافذا لكل واحد من المتهمين، بدل أحكام تراوحت بين ثلاث سنوات وست سنوات سجنا نافذا، وبلغ مجموعها 50 سنة سجنا.

وجاء الحكم على المعتقلين بعد الاحتجاجات التي أعقبت النطق بالحكم على قيادات حراك الريف من طرف استئنافية الدائر البيضاء خلال شهر ماي الماضي، والتي تطورت الى مواجهات دامية.

واستفاد من التخفيف في الحكم كل من  هشام أقروش من 6 سنوات إلى سنتين، وهشام الدويري وأنس بلحاج وعبد الباسط الحذيفي  من 4 سنوات إلى سنتين.

فيما خفضت ذات المحكمة من الحكم الصادر في حق كل من حميش، ومحمد البشتيوي ومحمد البوشعيبي وجمال بنعيسى، وحكيم بنعيسى، وابراهيم بنعيسى من 3 سنوات سجنا نافذا الى سنتين سجنا نافذا لكل واحد منهم.

وجدير ذكره أن المتهمين يتابعون بتهم متعلقة بـ وضع متاريس في الطريق العام بغية تعطيل المرور ومضايقته، وإضرام النار عمدا في أشياء مملوكة للغير، والاهانة والاعتداء على رجال القوة العمومية أثناء قيامهم بعملهم نتج عنه جروح مع سبق الاصرار والترصد، والعصيان المسلح بواسطة أشخاص متعددين، وتخريب منقولات في جماعات باستعمال القوة، وتكسير وتعييب أشياء مخصصة للمنفعة العامة، والتحريض على ارتكاب جنايات وجنح، والتظاهر في الطرق العمومي بدون ترخيص والتجمهر المسلح في الطريق العمومي والمشاركة في ذلك.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.