ملاكم "السترات الصفراء": أنا نادم على ما فعلته.. والمحكمة ترفض الافراج عنه

11 يناير 2019 - 07:31

عبر مشجعو الملاكم الفرنسي الذي تم تصويره وهو يسدد لكمات لعنصري شرطة خلال تظاهرة « للسترات الصفراء »، اليوم الخميس، عن غضبهم بعد رفض منحه الافراج المشروط خلال جلسة استماع، عبر فيها عن ندمه على فورة
والتقطت عدسات التصوير كريستوف دوتينجيه، بطل الملاكمة السابق، وهو ينهال بالضرب على اثنين من شرطة مكافحة الشغب.

وأمرت محكمة في باريس بتوقيفه مساء الأربعاء بانتظار جلسة محاكمته في 13 فبراير 2019.

ودوتينجيه، الذي عرف بلقب « غجري ماسي » عندما كان يخوض المنافسات في الحلبات، أصبح رمزا للانقسامات العميقة التي كرستها حركة « السترات الصفراء » بين مؤيدين يعتبرونه بطلا، ومنتقدين للاحتجاجات ضد الحكومة وصفوا سلوكه « بالمشين ».

وعبر الرجل الحليق الرأس البالغ من العمر 37 والذي يعمل لحساب الحكومة المحلية في إيسون جنوب باريس، عن ندمه أمام المحكمة.

وقال والد الثلاثة أبناء وليس له سجل سوابق « آسف لتصرفاتي … عندما أرى هذه المشاهد لا أشعر بالفخر ».

وأظهر التسجيل دوتينجيه الطويل القامة (1,92 مترا) وهو يسدد اللكمات لشرطيين اثنين السبت الماضي، مما اثار سخطا واسعا، واستدعى عملية بحث عن الرجل ذي الملابس السوداء.

وسلم دوتينجيه نفسه للشرطة الإثنين الماضي. ونجحت حملة لجمع الأموال لمساعدته على تسديد نفقاته القانونية، في جمع أكثر من 117 ألف يورو (135 ألف دولار) قبل أن يتم وقفها الثلاثاء بعد أن أثارت سخطا.

شارك المقال

شارك برأيك

Laisser un commentaire

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *

التالي