بعدما رمتهم من سطح العمارة.. القاضي يودع الأم سجن عكاشة وطفلين يغادران المستشفى

24 أكتوبر 2019 - 17:20

من المرتقب أن يغادر الطفلان، اللذان رمتهما والدتهما، رفقة شقيقهما الرضيع، من أعلى سطح منزلهم، مستشفى عبد الرحيم الهاروشي، اليوم الخميس، بعد أن امتثلا للشفاء.

وعبر والد الأطفال المذكورين عن تخوفه من لحظة عودة الطفلين إلى منزلهما، حيث تعرضا للرمي من طرف أمهما، لافتا الانتباه إلى أنهما يحتاجان إلى متابعة نفسية، ما يجعله في حيرة من هذا الأمر.

وفي المقابل، أفاد المصدر ذاته أن “الرضيع الذي لا يتجاوز عمره السنة، لايزال تحت العناية المركزة، في المستشفى المذكور”.

أما بخصوص زوجته، فأوضح الزوج ياسين، في حديثه مع “اليوم 24″، أنها “لا تزال مصدومة، وغير مستوعبة ما جرى لها، بعد أن أمر القاضي إيداعها سجن عكاشة، مبرزا أنها لم تخضع بعد للخبرة الطبية”.

وكانت سيدة تقطن في حي أناسي، التابع لعمالة سيدي البرنوصي في مدينة الدارالبيضاء، قد رمت أطفالها الثلاثة من سطح العمارة السكنية، حيث تقيم رفقة أبنائها، وزوجها، وأمه.

يذكر أن الأطفال، الذين رمت بهم أمهم من سطح منزلها، أصيب اثنان منهم بكسور في الصدر، والأطراف، فيما ثالثهم، وهو رضيع، تعرض لإصابة خطيرة على مستوى الجمجمة.

 

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.