اعتداء وسرقة.. استئنافية طنجة توزع 40 سنة سجنا على شخصين روعا مدينة القصر الكبير

31 أكتوبر 2019 - 10:30

وزعت غرفة الجنايات في محكمة الاستئناف في طنجة، أول أمس الثلاثاء، 40 سنة سجنا نافذا على شخصين، بعد تورطهما في عدد من السرقات تحت التهديد بالسلاح الأبيض، والضرب والجرح في مدينة القصر الكبير.

وتوبع المتهمان “م.ع”، البالغ من العمر 22 سنة، و “أ.ر” البالغ من العمر 25 سنة، بتكوين عصابة إجرامية، والسرقة الموصوفة، ومحاولة الاغتصاب والاختطاف، وحيازة سلاح أبيض.

واستمعت المحكمة إلى الضحية “ع.ب”، الذي يعمل سائق طاكسي، والذي أكد أن المتهمين اعتديا عليه بواسطة سيف كبير، بعدما استوقفاه، وطلبا منه في البداية إيصالهما إلى أحد الأحياء في مدينة القصر الكبير، إلا أنه فوجئ بضربه على مستوى رأسه، وأطرافه من طرفهما، قبل أن يسلوباه مبلغ 500 درهم، كان بحوزته، وهاتف محمول، قدر سعره بـ1500 درهم، مشيرا إلى أنه أصيب بعاهة مستديمة على مستوى يده.

وروت الضحية “س.ف” تفاصيل اعتراض سبيلها من قبل المتهمين بعدما توقفت بسيارتها حوالي الساعة 11 ليلا، في الطريق الرابطة بين القصر الكبير، والعرائش، حيث اعترض سبيلها أحدهما، مشهرا سيفا كبيرا في وجهها، قبل أن يسلبها رفقة شريكه ما بحوزتها، وكسر الزجاج الأمامي، والخلفي لسيارتها، ويلوذا بالفرار.

وكشف ممول حفلات للقاضي عن تعرض محله الموجود في منطقة بني عروس، لعملية سرقة، حيث عمد المتهمان إلى كسر أقفاله حوالي الساعة العاشرة ليلا، وسرقة ما بحوزته، لكن كاميرا المحل وثقت العملية، ما جعله يتوجه إلى مركز الدرك الملكي، ويضع شكاية في الموضوع.

وفي السياق ذاته، أفاد ممثل النيابة العامة خلال كلمتها أن المتهمين حولا اغتصاب فتاة بمنطقة القصر الكبير تحت التهديد بالسلاح الأبيض، حيث جرداها من ملابسها الداخلية، قبل أن يعدلا عن ذلك بعد اكتشاف أنها في حالة محيض.

وطالب الممثل ذاته بتشديد العقوبة السجنية على المتهمين نظرا إلى خطورة الأفعال الإجرامية، التي ارتكبوها.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.