بعد الحكم عليه بـ6 أشهر حبسا بتهمة تزييف أوراق مالية.. مصري ينفي: "شخصان استغلا شقتي في هذه العملية"

23 ديسمبر 2019 - 23:40

أدانت غرفة الجنايات في محكمة الاستئناف في طنجة، الخميس الماضي، شخصا مصري الجنسية، بـ6 أشهر حبسا نافذا بتهمة تزييف أوراق مالية متداولة في المغرب، وتوزيعها.

وفند المتهم “ش.ح”، البالغ من العمر 32 سنة، المنسوب إليه، معتبرا أن المخطط الرئيسي لهذه العملية، هما شخصان، تعرف عليهما من أجل تهجيره عبر “فانطوم” بطريقة غير نظامية نحو إسبانيا، مقابل مبلغ 50 ألف درهم، لكنهما لم يفيا بوعديهما بسبب عدم توفر الظروف المناسبة لتهجيره.

وأضاف المتهم أن علاقته مع الشخصين توطدت بعد ذلك، إذ راحا يترددان على شقته لمدة طويلة، ولثقته بهما سلمهما نسخة من مفتاح شقته، ليفاجئ بعد ذلك باعتقاله، وتوجيه إليه تهمة التزوير.

وكانت عناصر الشرطة القضائية قد أوقفت، في شهر نونبر الماضي، شخصا يحمل الجنسية المصرية، بناءً على معلومات دقيقة توصلت بها، وعثرت بداخل شقته على آلة للطباعة، وحاسوب محمول، وستة علب مداد، وكيس بلاستيكي، وأوراق بيضاء، ومبلغ مالي قدره 20 ألف درهم.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التالي