ضابطان يشهران سلاحهما فاس ضد شاب عرض حياة الشرطة للخطر

11 يناير 2020 - 07:30

أشهر ضابطا أمن، يعملان في ولاية أمن فاس، أسلحتهما الوظيفية دون اللجوء إلى استخدامها، وذلك في تدخل أمني لتوقيف شخص، يبلغ من العمر 22 سنة، وهو من ذوي السوابق القضائية العديدة، كان في حالة سكر، واندفاع قوية، وعرض حياة عناصر الشرطة لتهديد خطير، وجدي بواسطة سلاح أبيض من الحجم الكبير.

وأوضح بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني، الجمعة، أن قاعة القيادة والتنسيق بولاية أمن فاس كانت قد توصلت بإشعار حول قيام المشتبه فيه بإحداث الفوضى بالشارع العام تحت تأثير حالة تخدير متقدمة، وذلك في ظروف من شأنها تهديد سكينة، وسلامة المواطنين بحي عوينة الحجاج.

وأضاف البلاغ، “وهو ما استدعى إيفاد دورية للشرطة إلى عين المكان، واجهها المشتبه فيه بمقاومة عنيفة بواسطة سلاح أبيض، ما استدعى إشهار ضابطي الأمن لسلاحيهما الوظيفيين بشكل مكن من ضبط المعني بالأمر، وحجز السلاح الأبيض، المستعمل في هذا الاعتداء”.

وأضاف المصدر ذاته أنه تم الاحتفاظ بالمشتبه فيه تحت الحراسة النظرية رهن إشارة البحث المنجز تحت إشراف النيابة العامة المختصة، وذلك للكشف عن جميع ظروف، وملابسات هذه القضية.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.