بسبب المنع.. بائعو الكتب المستعملة يهددون بالاحتجاج أمام المعرض الدولي للكتاب

28 يناير 2020 - 15:00

فهدد بائعو الكتب المستعملة، بتنظيم وقفة احتجاجية أمام المعرض الدولي للنشر والكتاب في الدارالبيضاء، في دورته 26، المزمع تنظيمها من 6 إلى 11 فبراير المقبل.

وقال يوسف بورة، رئيس الجمعية البيضاوية للكتبيين، ومدير معرض الكتب المستعملة بالدار البيضاء؛ في تصريح لـ”اليوم 24″، إن وزارة الثقافة أقدمت على منع الكتبيين (بائعي الكتب المستعملة) من المشاركة في فعاليات الدورة 26 للمعرض الدولي للنشر والكتاب بالدار البيضاء، وذلك في خطوة مفاجئة، وغير مفهومة، على الرغم من احترام الكتبيين للمساطر، التي تفرضها عليهم من أجل المشاركة في المعرض.

وأضاف المتحدث ذاته أن الجمعية البيضاوية للكتبيين، وجمعية الكتبيين بالمغرب، عقدتا اجتماعا استثنائيا، أول أمس الأحد، من أجل نقطة وحيدة، وهي سبل مواجهة الحكرة، والحيف، الذي تتعامل به وزارة الثقافة مع شريحة الكتبيين بالمغرب.

وأوضح رئيس الجمعية البيضاوية للكتبيين أنه، بعد نقاش ومداولات، تم الاتفاق على اتخاذ كافة الأشكال الاحتجاجية، التي تصحح هذا الوضع، في حالة إن لم تستجيب الوزارة لطلبها، المتمثل المشاركة في المعرض المذكور، وعقد الدورة 14 من المعرض الوطني للكتاب المستعمل في فبراير من السنة المقبلة، بالتزامن مع معرض الوزارة.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.