هل يفتتح المغرب مستشفى لمعالجة «كورونا» بمكناس؟

30 يناير 2020 - 23:00

قام وفد رسمي يضم وزراء ومسؤولين سامين بزيارة غير معلنة إلى مدينة مكناس، صباح أول أمس الثلاثاء، مثيرا الشكوك حول إمكانية اعتماد مستشفى خاص بالمرضى المصابين بفيروس كورونا، في حال ظهور المرض في المغرب بهذه المدينة.

وضم الوفد كلا من وزير الصحة، خالد آيت طالب، ووزير الداخلية عبد الوافي لفتيت، وقام بزيارة مستشفى «سيدي سعيد» الذي يشهد أشغال إعادة تهيئة منذ أكثر من عامين.

وقالت مصادر محلية إن الأمر يتعلق بتفقد تقدم الأشغال في هذا المستشفى قبل إعادة فتحه، لكن وجود وزير الداخلية ضمن الوفد الرسمي، وتوقيت الزيارة الذي جاء بعد جلسة العمل التي شهدها الديوان الملكي حول فيروس كورونا، يعززان فرضية التحضير لمستشفى خاص بمرضى «كورونا» المحتملين.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.