إدانة فلسطينة لاتفاقات التطبيع.. عباس: لا سلام دون إنهاء الإحتلال ولم نفوض أحدا للحديث بإسم شعبنا – اليوم 24
Capture
  • بريكسيت

    تراجع لندن عن التزاماتها باتفاق بركسيت يثير سخط الأوروبيين

  • كمامة فرنسا

    زيادة قياسية جديدة في إصابات كورونا.. فرنسا تسجل 13500 حالة في 24 ساعة

  • téléchargement

    محمية المرجة الزرقاء تواجه خطر تدميرها

دولية

إدانة فلسطينة لاتفاقات التطبيع.. عباس: لا سلام دون إنهاء الإحتلال ولم نفوض أحدا للحديث بإسم شعبنا

أكد بيان صادر عن الرئيس الفلسطيني محمود عباس، مساء اليوم الثلاثاء، عقب التوقيع على اتفاقي السلام بين اسرائيل والبحرين والإمارات في البيت الأبيض أن “السلام لن يتحقق في المنطقة “بدون إنهاء الاحتلال” الاسرائيلي.

وحذر عباس في بيانه “نحذر من جديد بأنه لن يتحقق سلام أو أمن أو استقرار لأحد في المنطقة، بدون إنهاء الاحتلال ونيل الشعب الفلسطيني حقوقه كاملة كما تنص عليها قرارات الشرعية الدولية”.

وتابع البيان “إن كل ما جرى في البيت الأبيض اليوم الثلاثاء، من توقيع اتفاقيات بين دولة الإمارات ومملكة البحرين وسلطة الاحتلال الإسرائيلي لن يحقق السلام في المنطقة، طالما لم تقر الولايات المتحدة الأميركية وسلطة الاحتلال الإسرائيلي بحق الشعب الفلسطيني في إقامة دولته المستقلة والمتواصلة على حدود الرابع من حزيران عام 1967 بعاصمتها القدس الشرقية وحل قضية اللاجئين الفلسطينيين طبقا للقرار 194”.

وأكد “أننا لم ولن نفوض أحدا بالحديث باسم الشعب الفلسطيني ونيابة عن منظمة التحرير الفلسطينية الممثل الشرعي والوحيد للشعب الفلسطيني”، معتبرا أن “المشكلة الأساس ليست بين الدول التي وقعت الاتفاقيات وسلطة الاحتلال الإسرائيلي، ولكن مع الشعب الفلسطيني الذي يرزح تحت الاحتلال”.

وحذر عباس أن “محاولات تجاوز الشعب الفلسطيني وقيادته المتمثلة بمنظمة التحرير الفلسطينية سيكون له تداعيات خطيرة تتحمل الإدارة الأميركية وسلطة الاحتلال الإسرائيلي المسؤولية عنها”.

ووقع رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو، اليوم الثلاثاء، في البيت الأبيض اتفاقين للتطبيع مع الإمارات العربية المتحدة والبحرين، تحت رعاية الرئيس الأميركي دونالد ترامب الحريص على تقديم نفسه على أنه “صانع سلام” قبل سبعة أسابيع من الانتخابات الرئاسية الأميركية.

شارك برأيك