الـCGEM يحدد موقفه من إصلاح الضريبة على القيمة المضافة والضريبة التضامنية – اليوم 24
شكيب لعلج
  • تعريف_جريمة_القتل

    الخميسات.. توقيف ثلاثة أشخاص في قضية تتعلق بالضرب والجرح المفضي إلى الموت

  • capture_decran_2021-01-19_a_22.32.56_60075041d6887

    في خطاب الوداع.. ترامب يتمنى النجاح لبايدن و”يصلي لأجل نجاحه في الحفاظ على أمريكا مزدهرة”- فيديو

  • مشاهد من المعارك الضارية بين الجيش المغربي و البوليساريو

    مسلسل الكذب يتواصل.. البوليساريو تقدم حصيلة مزعومة عن “67 يوما من القصف” وتدعي تنفيذ 510 عملية وإسقاط ضحايا

الرئيسية

الـCGEM يحدد موقفه من إصلاح الضريبة على القيمة المضافة والضريبة التضامنية

طالب شكيب لعلج، رئيس الاتحاد العام لمقاولات المغرب، بضرورة إصلاح الضريبة على القيمة المضافة، وقال إنها مسألة حتمية وعاجلة، في ضوء الصعوبات التي تواجهها المقاولات على مستوى أوضاعها المالية.

لعلج، الذي كان يتحدث خلال لقاء مع محمد بنشعبون، وزير الاقتصاد والمالية وإصلاح الإدارة، حول موضوع: “قانون مالية 2021″، أضاف أن الوضعية المالية للمقاولات المغربية تأثرت بشكل كبير بالأزمة، ولذلك من المنطقي والأساسي بالنسبة لنا تحصيل الديون المستحقة على الدولة قبل الانتقال إلى تمويلات أخرى. ولهذا، فإن إصلاح الضريبة على القيمة المضافة ضرورة حتمية وعاجلة.

وأشار رئيس الاتحاد العام لمقاولات المغرب إلى أن تعزيز الهياكل المالية للمقاولات، يجب أن يتم في البداية عن طريق استرداد هذه الديون، بما فيها تلك المستحقة على الدولة، وهو ما سيسمح لهذه الشركات بامتصاص نقص السيولة التي تواجهها منذ شهور، والوفاء بالتزاماتها إزاء الأطراف ذات الصلة، من قبيل المزودين والمستخدمين.

وحسب رئيس الباطرونا، فالإجراء الذي يتعين اتخاذه كأولوية بالنسبة لعام 2021 هو بدء إصلاح الضريبة على القيمة المضافة. مشيرا إلى أنه لم يتم تضمينه في قانون المالية، رغم أنه يكتسي أهمية كبيرة، مذكرا بأن الضريبة على القيمة المضافة “يتعين أن تكون محايدة بالنسبة لحسابات المقاولات”.

إلى ذلك، شدد لعلج على أهمية تسريع رسملة المقاولات، التي تعتبر ضرورة لإخراج جيل جديد من المقاولات قوي وتنافسي وقادر على تنفيذ المشاريع الصناعية، وخصوصا تلك التي تعمل كبديل للواردات و”صنع في المغرب”، لذلك، يؤكد لعلج، “من الضروري تخفيف شروط الهيكلة والمساهمات في الرأسمال”.

على صعيد متصل، أكد رئيس الاتحاد العام لمقاولات المغرب أن الاتحاد، يدعم إرساء المساهمة الاجتماعية للتضامن المنصوص عليها في قانون مالية 2021.

وقال لعلج: “رؤيتنا حول موضوعين أسالت الكثير من المداد في الأيام الأخيرة، وهما المساهمة الاجتماعية للتضامن وزيادة الرسوم الجمركية؛ وفي ما يتعلق بالمساهمة الاجتماعية للتضامن، فنحن ندعم كليا إقرارها، خاصة في هذه الفترة التي تشهد أزمة غير مسبوقة”.

لعلج عاد وقال إن طريقة تمويل هذه المساهمة ستؤثر على المداخيل والنتائج، وفي هذا الصدد يؤكد: “لا يمكن الاعتماد عليها بعد سنة 2021، بسبب المخاطرة في زيادة اتساع الفجوة بين المقاولات المواطنة وتلك التي تنمو في القطاع غير المهيكل”.

وكان الاتحاد العام لمقاولات المغرب قد أوصى بأن يتم تمويل التضامن من خلال توسيع الوعاء الضريبي. وفي هذا السياق، أشار لعلج إلى أن “الغرفة الأولى اعتمدت هذا المبدأ، من خلال مراجعة عتبة المشاركة بالنسبة للمقاولات، وكذلك معدلات المشاركة”، مشيدا بالجهود التي تبذلها الحكومة لدعم النسيج الإنتاجي الوطني المهيكل.

شارك برأيك