رئيس الوزراء الجزائري الأسبق يعترف خلال محاكمته: تلقيت سبائك ذهب من خليجيين وبعتها في السوق السوداء

10 يناير 2021 - 13:43

أقر محمد أويحيى، رئيس الوزراء الجزائري الأسبق، ببيعه لسبائك ذهب في السوق السوداء، كان قد تلقاها من قادة خليجيين.

وقال أويحيى، في حديثه، أمس السبت، خلال أطوار محاكمته، إنه تلقى سبائك ذهب من قادة خليجيين، وأعاد بيعها في السوق السوداء، مضيفا أنه رفض سابقا الحديث عن هذا الأمر “لعدم الإساءة إلى العلاقات، التي تربط بلادنا ببعض الدول الصديقة”، مقرا بأنه “لم يصرح بهذه المبالغ”.

وخلال جلسة محاكمته، أمس، أقر رئيس الوزراء الجزائري الأسبق بأنه تلقى في فترة توليه رئاسة الوزراء سبائك ذهب من قادة خليجيين، وقال إنه أعاد بيعها في السوق السوداء.

يذكر أن محاكمة أويحيى، وعبد المالك سلال، رئيسي الوزراء السابقين في عهد الرئيس السابق، عبد العزيز بوتفليقة، في إطار فضيحة فساد خطيرة في قطاع السيارات، استؤنفت، أمس، وأعيد فتح القضية، بعد قبول المحكمة العليا للطعن بالنقض المودع من طرف المتهمين.

وكان قد أدين عشرون متهما، بينهم مسؤولون سابقون، ورجال أعمال، وموظفون كبار، في دجنبر 2019 في إطار أول محاكمة كبيرة، تلت تحقيقات واسعة إثر استقالة الرئيس السابق بوتفليقة في الثاني من أبريل من السنة ذاتها تحت ضغط حركة احتجاج شعبية.

 

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التالي