دراسة: جليد الأرض يذوب بوتيرة أسرع من منتصف التسعينيات

25 يناير 2021 - 23:59

كشفت دراسة جديدة لعلماء من جامعة ليدز في بريطانيا، أن جليد الأرض يذوب بوتيرة أسرع من منتصف التسعينيات، إذ يرفع تغير المناخ درجات الحرارة لأعلى مستوياتها على الإطلاق.

وخلصت الدراسة المنشورة اليوم الاثنين في دورية “ذا كرايوسفير” العلمية، إلى أن معدل الذوبان السنوي أصبح الآن أسرع 57 بالمئة مما كان عليه قبل ثلاثة عقود.

وقال توماس سليتر عالم الجليد والمشارك في إعداد الدراسة ” كان مفاجئا أن نرصد هذه الزيادة الضخمة في 30 عاما فقط”.

وأشار سليتر إلى أن الموقف واضح تماما للمعتمدين على الكتل الجليدية الجبلية في الحصول على مياه الشرب أو من يعتمدون على جليد البحار الشتوي في حماية منازلهم الساحلية من العواصف, غير أن ذوبان الجليد بدأ يجذب أنظار المقيمين في أماكن بعيدة كل البعد عن المناطق المتجمدة.

وإجمالا تشير التقديرات إلى ذوبان 28 تريليون طن متري من جليد البحار والصفائح الجليدية والأنهار الجليدية منذ منتصف التسعينيات.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التالي