مجلس قضاء الجزائر يؤيد سجن رموز من نظام بوتفليقة.. من بينهم سلال وأويحيى

28 يناير 2021 - 13:20

أيد مجلس القضاء الجزائري، اليوم الخميس، أحكاما بالسجن النافذ على رموز النظام السابق لعبد العزيز بوتفليقة، منهم رئيسي وزراء سابقين.

وقالت وسائل إعلام جزائرية، اليوم، إن مجلس قضاء الجزائر أيد أحكاما بالسجن على رئيسي الوزراء السابقين أحمد أويحيى وعبد المالك سلال وعدد من رجال الأعمال بتهم فساد.

وكانت محكمة جزائرية قد قضت بداية شهر يناير الجاري، بالسجن سبع سنوات في حق أحمد أويحيى، الوزير الأول الأسبق في عهد الرئيس الجزائري المخلوع، عبد العزيز بوتفليقة، في قضية فساد.

وعاقبت محكمة سيدي امحمد في الجزائر العاصمة بالحبس ثلاث سنوات في حق وزيري السياحة، والنقل الأسبقين، عمار غول، وعبد الغني زعلان في القضية نفسها، والمستثمر السياحي بن فيسح، بينما أدانت بن حسين فوزي، والي سكيكدة بالسجن النافذ خمس سنوات في القضية ذاتها.

ويتابع أويحيى، رفقة مسؤولين بارزين في عهد بوتفليقة، في عدد من قضايا، وملفات فساد.

 

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التالي