الوضعية الاجتماعية للفنانة عائشة مهماه تصل إلى البرلمان

02 فبراير 2021 - 23:20

توجهت النائبة البرلمانية عن حزب الأصالة والمعاصرة، ابتسام عزاوي، بسؤال كتابي إلى وزير الثقافة، عثمان الفردوس، يخص وضعية الفنانة المغربية، عائشة ماهماه.

وتجاوبت النائبة البرلمانية مع صرخة ماهماه، التي أطلقتها، يوم أمس الاثنين، على فايسبوك، بتوجيه سؤال إلى وزير الثقافة، يخص وضعية الفنانة المذكورة، وزملائها في المغرب، بشكل عام.

وقالت عزاوي، في سؤالها، الذي نشرت نسخة منه على “فايسبوك”، اليوم الثلاثاء، إن ماهماه “تعيش أوضاعا اجتماعية، واقتصادية مزرية، منذ مدة طويلة، حيث تعاني انتشار الجرذان في البيت، الذي تكتريه في حي بوركون، مع صعوبة إيجاد بيت آخر تكتريه بسبب الفقر المدقع، الذي تعيشه”.

وأشارت النائبة البرلمانية أن مشكلة الواد الحار، الذي يخرج من جنبات إحدى أركان البيت، حيث تقطن ماهماه زاد من تفاقم الوضع المأساوي، الذي تعيشه هذه الأخيرة.

وطالبت عزاوي، في سؤالها، الوزير الفردوس بكشف التدابير الاستعجالية، التي يعتزم اتخاذها، من أجل تحسين الوضعية الاقتصادية، والاجتماعية للفنانة عائشة مهماه، عرفانا لما قدمته للمشهد الفني المغربي ولكونها، من الفنانات الرائدات، مع الاعلان عن كيفية النهوض بوضعية الفنان في بلادنا بشكل عام.

وكانت ماهماه قد عرت على الواقع، الذي تعيشه، في تدوينة فايسبوكية، قالت فيها:”كل الناس تحارب كورونا والحمد جاء التلقيح… وأنا لازلت “في حرب مع الطوبات هججوني من بيتي” وأسأل الله أن أجد بيتا أسكنه رغم غلاء الكراء”.

وأضافت الممثلة المغربية: “شكرا لكل من يحاول مساعدتي في إيجاد بيت يناسبني… يارب بلغني أمنيتي بكرمك، لأني لا أنام….(( كرونا والطوبات بزاف علي )) أفرجها يارب…تعبت يارب أفرجها من عندك”.

ماهماه سلطت الضوء أكثر على معاناتها في إيجاد مسكن بديل، إلى جانب غلاء الكراء، وقالت إن الكثير من أصحاب المنازل يرفضون التعامل معها، لأنها” امرأة وحيدة”.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التالي