للأسبوع 11 على التوالي.. المؤشرات الوبائية تتحسن والحالات النشطة تنخفض بـ22%

02 فبراير 2021 - 21:00

أكدت وزاة الصحة، في التصريح النصف شهري، أن الحالة الوبائية المرتبطة بفيروس كورونا، في المملكة، مستمرة في التحسن، حيث يواصل عدد الحالات المؤكدة الجديدة انخفاضه، وكذلك الشأن بالنسبة للوفيات وكذا لمؤشر توالد الحالات، وذلك خلال الفترة الممتدة بين 18 يناير إلى غاية يوم أمس فاتح فبراير.

وأوضح عبد الكريم مزيان بلفقيه، رئيس قسم الأمراض السارية بوزارة الصحة، في التصريح الصحافي، أن أعداد المصابين الجدد بالفيروس خلال هذه الفترة، واصل انخفاضه للأسبوع 11 على التوالي، وذلك بنسبة ناقص 26 بالمائة، وهو التراجع الذي شمل وبشكل متفاوت كافة جهات المملكة، باستثناء جهة الداخلة وادي الذهب.

كما سجل عدد الحالات النشطة، تراجعا هاما منتقلا من 16 ألف 804 حالة منذ أسبوعين، إلى نحو 13099 حالة يوم أمس، مما يعني تراجعا بنسبة 22 بالمائة.

بدوره، انخفض عدد الحالات المسجلة في أقسام الإنعاش خلال نفس الفترة بـ20 بالمائة، منتقلا من 937 حالة، غلى 744 حالة يوم أمس.

كما سجل مؤشر التكاثر والتوالد الحالات r0 تحسنا تمثل في تراجع قيمته لتبلغ إلى حدود أمس 0.80.

وبالمقارنة مع الأرقام المسجلة عالميا، أوضح المتحدث أن معدل الفتك بين المصابين بالفيروس في المملكة استقر في 1.8 بالمائة، مقابل 2.2 بالمائة عالميا، فيما بلغت نسبة الشفاء 95.5 بالمائة مقابل 72.6 بالمائة عالميا.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.