موريتانيا تسعى إلى توسيع الاستفادة من المستشفيات المغربية

14 فبراير 2021 - 14:56

في ظل الصعوبات، التي يعرفها الوضع الصحي في البلاد، تتجه موريتانيا نحو فتح الباب مع المغرب، لرفع أعداد المرضى الموريتانيين، الذين يستقبلهم المغرب لتلقي العلاج في مستشفياته.

وفي السياق ذاته، اجتمعت وزيرة الشؤون الاجتماعية والطفولة والأسرة في موريتانيا، الناها بنت هارون ولد الشيخ سيديا، نهاية  الأسبوع الجاري، بالسفير المغربي في نواكشوط، حميد شبار.

وقالت وسائل إعلام موريتانية إن الاجتماع ركز على آفاق مراجعة، وتحديث الاتفاقية المبرمة بين موريتانيا، والمغرب بشأن نقل المرضى بدعم من وزارة الشؤون الاجتماعية للعلاج في المغرب.

ويعتبر المغرب إحدى أهم الوجهات، التي تستقبل المرضى الموريتانيين للعلاج، سواء على حسابهم الخاص، أو عن طريق وزارة الشؤون الاجتماعة والصندوق الوطني للتأمين الصحي.

ومنذ بداية الجائحة، عرفت موريتانيا خصاصا في العرض الصحي، وصعوبات في التكفل بالمرضى، وسط مخاوف من تأزم الوضع مع موجة ثالثة من انتشار الوباء في البلاد.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التالي