سنتان حبسا نافذا لراشق إحدى حافلات الدار البيضاء بالحجارة

01 مارس 2021 - 22:30

عقب أعمال التخريب التي طالت بعض حافلات النقل الحضري، التابعة لشركة “ألزا”، المفوض لها تدبير النقل العمومي في الدار البيضاء؛ قضت، اليوم الاثنين، المحكمة الزجرية بالدار البيضاء بسنتين حبسا نافذا في حق شخص، عرض حافلة النقل الحضري “الزا” إلى التكسير.

وأدانت المحكمة الزجرية، المتهم بتهم تعييب ناقلة ذات منفعة عامة، من خلال رشق إحدى الحافلات بمدينة الدار البيضاء بالحجارة.

وكانت المحكمة الابتدائية بالدارالبيضاء، قضت الأربعاء الماضي بالسجن النافذ ثلاث سنوات، في حق جانح قام بإلحاق خسائر بحافلة ضمن الأسطول الجديد لشركة الحافلات “ألزا” بالعاصمة الاقتصادية.

وبلغ مجموع عدد حافلات النقل العمومي التي ألحق بها مخربون خسائر مادية جسيمة بالبيضاء ونواحيها، 11 حافلة، وسط استنكار واستياء البيضاويين.

وأعطيت الانطلاقة لتشغيل واستغلال الحافلات الجديدة، والمكونة من 700 حافلة، دخلت الدفعة الأولى منها، والتي تبلغ 450 حافلة جديدة، الخدمة قبل أسابيع.

وقد تم اقتناء الحافلات الجديدة في إطار عقد التدبير المفوض المبرم بين مؤسسة التعاون بين الجماعات “البيضاء” والشركة المفوض لها (شركة الزا )، والذي تناهز قيمته الاستثمارية الإجمالية 1,4 مليار درهم، تم تمويلها من طرف الدولة، عبر صندوق مواكبة إصلاحات النقل الحضري، والشركة المفوض لها، وكذا عبر مساهمات مالية تمت تعبئتها من طرف مجلسي جهة الدار البيضاء-سطات وجماعة الدار البيضاء.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فؤاد منذ شهرين

المطلوب عقوبات اقسى و لا تقل على خمس سنوات مع الاستبعاد من مدينة الدارالبيضاء الى مدينة تبعد عليها باكثر مت 89 كلم

faty منذ شهرين

شكرا جزيلا للاسراع في تنفيذ الحكم باش يكون عبرة لغيره ملي يخرجو الحافلات الجدد للعمل وليتساعد الساكنة البيضاوية وياربي حتى مالين الطاكسيات مايخلقو مشاكل وعلى المواطنين اختارو لي بغاو يركبوه حيث دابا عاد غادي يتردعو شوي مالين الطاكسيات قهرو الناس بالغلاء فالطريفة

التالي