أرباب الحمامات في الدارالبيضاء يحتجون ويهددون باعتصامات مفتوحة

09 مارس 2021 - 09:30

يستعد أرباب الحمامات، والرشاشات العمومية، في مدينة الدارالبيضاء، للاحتجاج اليوم الثلاثاء، أمام مقر المركز العام للاتحاد العام للمقاولات والمهن.

والخطوة المذكورة، دعت إليها نقابة أرباب الحمامات، والرشاشات العمومية في مدينة الدارالبيضاء، مهددة الحكومة بخوض المهنيين اعتصاما مفتوحا أمام مقر جهة الدارالبيضاء، بعد أسبوع من تاريخ الوقفة المذكورة.

كما يأتي قرار نقابة أرباب الحمامات، والرشاشات العمومية في مدينة الدارالبيضاء، بسبب “استمرار منعهم من طرف الحكومة من استئناف عملهم، على الرغم من أن مجموعة من المدن، والمراكز المحيطة في مدينة الدارالبيضاء، تعمل حماماتها بشكل عاد، ولم  تسجل فيها أية حالة وبائية، ولا في غيرها على المستوى الوطني”.

ويسود غضب شديد في صفوف مستخدمي الحمامات المتضررين من أزمة “كوفيد-19″، جراء تأخر الحكومة في صرف تعويضات مادية لهم، فضلا عن رفضها استئناف أنشطتهم، على الرغم من نداءاتهم المتكررة.

وبحسب ما كشفه ربيع أوعشى، رئيس الجامعة الوطنية لجمعيات أرباب، ومستغلي الحمامات، والرشاشات بالمغرب، فإن “الحكومة لم تصرف بعد تعويضات لمستخدمي الحمامات الشعبية، والتقليدية المغلقة جراء وباء كوفيد-19”.

وأضاف المتحدث نفسه، أن الحكومة تأخرت في صرف التعويضات لمستخدمي الحمامات، المتضررين من أزمة كورونا، على الرغم من مضي شهر من تصريح مصطفى الرميد، وزير الدولة المكلف بحقوق الإنسان والعلاقات مع البرلمان، الذي أكد أن الحكومة ستشرع في صرفها.

وتساءل رئيس الجامعة الوطنية لجمعيات أرباب ومستغلي الحمامات والرشاشات بالمغرب، خلال حديثه مع “اليوم 24″، “ماذا تنتظر الحكومة لكي تصرف تعويضات لمستخدمي الحمامات؟”، وأضاف أن الحكومة من قررت إغلاق الحمامات، في مارس من السنة الماضية، وبالتالي، فإن حجم الضرر كبير، وهي لا تنتبه إلى معاناة هؤلاء المتضررين، حسب قوله.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.