بعد حاستي الشم والتذوق... دراسة حديثة ترجح تسبب كورونا في اضطراب حاسة السمع

23 مارس 2021 - 07:30

تناول بحث علمي جديد، بعض التأثيرات غير المعروفة المصاحبة للإصابة بفيروس كورونا المستجد “كوفيد- 19”.

وتوصل علماء من جامعة مانشستر البريطانية ومركز مانشستر للبحوث الطبية الحيوية، إلى وجود رابط بين الإصابة بكورونا ومشاكل متعلقة بالسمع، وذلك بعد إجراء “مراجعة منهجية للأدلة البحثية”.

وقام العلماء، حسب موقع “يوريك أليرت” العلمي، أمس الأحد بتجميع البيانات من 24 دراسة، وقدروا أن نسبة مشاكل ضعف السمع بلغت 7.6٪ وطنين الأذن 14.8٪ والدوار 7.2٪، وذلك عند المصابين بالفيروس.

واستند الباحثون إلى بيانات من 24 دراسة، تناولت الارتباطات بين الإصابة بالفيروس والمشكلات التي يعاني منها بعض المصابين في السمع والجهاز الدهليزي، المسؤول عن التوازن والوعي المكاني.

وأشارت دراسة حديثة، حسب المصدر نفسه، إلى أن أكثر من 13 في المائة من المرضى الذين خرجوا من المستشفى، أبلغوا عن حدوث تغير في سمعهم أو طنين في الأذن.

يذكر أن العديد من الدراسات المتخصصة، قد أشارت إلى عدد من الأضرار التي تصاحب الإصابة بفيروس كورونا المستجد، والتي يؤثر بعضها على حواس الإنسان مثل التذوق والشم.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التالي