مندوبية "التامك" ترد على "ادعاءات" الإعلام الإسباني حول وضعية سجناء إسبان في تطوان

14 سبتمبر 2021 - 19:00

ردا على ما اعتبرتها “مزاعم، وأكاذيب منشورة بإحدى الصحف الإسبانية” بخصوص “الوضعية المزرية للسجناء الإسبان بالسجن المحلي بتطوان”، قالت المندوبية العامة لإدارة السجون، إن السجناء الإسبان بالسجن المحلي بتطوان 2، “يستفيدون من نفس الحقوق، التي يستفيد منها بقية نزلاء المؤسسة”.

وأوضحت إدارة المؤسسة السجنية المذكورة أن السجناء الإسبان، “يتوفرون جميعا على أسرة خاصة بهم، وأغطية كافية توفرها إدارة المؤسسة، إضافة إلى الأغطية، التي يجلبها لهم ممثلو البعثة الدبلوماسية لبلدهم”.

وأفادت بأنهم “يستفيدون من وجبات غذائية متكاملة، من حيث السعرات الحرارية المطلوبة، ومن حيث الجودة تعدها شركة متخصصة”.

وبخصوص استمرار اعتقال سجناء من جنسية إسبانية بالمؤسسة، رغم انقضاء مدة عقوبتهم، قال البلاغ، “إنه ادعاء لا أساس له من الصحة، حيث إن إدارة المؤسسة حريصة على تطبيق القانون في ما يتعلق بحماية شرعية الاعتقال، إذ تطلق سراح كل من انتهت مدة محكوميتهم في تنسيق مع الجهات القضائية المختصة”.

 وفي ما يتعلق بحرمان السجناء الإسبان من الاستفادة من الزيارة العائلية، يضيف البيان، “فالأمر يرتبط بقرار المندوبية العامة بمنع الزيارات العائلية في علاقة بالحالة الوبائية المرتبطة بفيروس كورونا المستجد”.

وأوضحت المؤسسة السجنية، أنه “ارتباطا بالوضعية الوبائية داخل السجن المحلي تطوان 2، فإنه لم تسجل أية إصابة بفيروس كورونا بين صفوف السجناء الإسبان بالمؤسسة، علما أنه قد تم تلقيح 19 سجينا بشكل كامل من أصل 23 سجينا إسبانيا”.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التالي