المحكمة الإدارية بمراكش ترفض الطعن في انتخاب مكتب الجماعة الترابية لأسفي

01 أكتوبر 2021 - 15:00

أسفي – أحمد الحضاري
رفضت المحكمة الإدارية بمراكش اليوم الأربعاء الطعن الذي تقدمت به “فضيلة أربيب” المستشارة المنتخبة بالجماعة الحضرية لمدينة أسفي، حول عدم تمثيل النساء بمكتب المجلس. وعللت المحكمة رفضها بحجة أن محضر انتخاب المكتب لا يتضمن ما يفيد أن المستشارة “فضيلة” ترشحت لعضوية مكتب المجلس الحضري لمدينة أسفي. وفي تعليقها على الحكم القضائي قالت “أربيب” في حديث مع “اليوم 24″، إنها ستستأنف الحكم، لأن القانون المنظم يتحدث عن نظام اللائحة، وليس نظام الاقتراع الفردي.

وسبق للمحامية والفاعلة الجمعوية “فضيلة أربيب” التي غادرت حزب العدالة والتنمية وترأست اللائحة النسائية للاتحاد الدستوري، أن اتهمت الاستقلالي رئيس المجلس الترابي الجديد لأسفي، بعرقلة تمثيل المرأة بالمكتب المسير للمجلس، وإقصاء حقوقها السياسية والدستورية، ضدا على توجه المغرب نحو “إقرار المبدأ الدستوري القاضي بالمناصفة، وكذا الاتفاقيات الدولية المصادق عليها، والتي تمنع كل أشكال التمييز ضد المرأة”.

وطالبت قضاة المحكمة الإدارية بمراكش، بالحكم ببطلان مسطرة انتخاب نواب الرئيس، التي جرت بتاريخ 17شتنبر بمقر الجماعة الترابية لأسفي، مع ترتيب الٱثار القانونية على ذلك.

وجاء في مقال الدعوى التي رفعتها للمحكمة، ضد رئيس المجلس الجماعي وعامل الإقليم، إنه خلال انتخاب رئيس المجلس، ونوابه كأعضاء بالمكتب المسير بتاريخ 17/09/2021تبين عدم توفر تمثيلية النساء المنصوص عليها قانونيا ضمن اللائحة التي عرضها الرئيس للتصويت. كما قامت بتسجيل نقطة نظام منبهة إلى أن اللائحة لم تحترم عدد المقاعد المخصصة قانونا للنساء في تسيير المجالس الترابية المنتخبة والمحددة في الثلث على الأقل بالنسبة للمجالس الجماعية، كما هو منصوص عليه في المادة 17 من القانون التنظيمي المتعلق بالجماعات الترابية 113.14..

كلمات دلالية

ٱسفي
شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التالي