وهبي: "الحكومة لم تتراجع عن اعتماد جواز التلقيح".. ويشكك في خلفيات الاحتجاجات ضده

10 نوفمبر 2021 - 23:15

قال عبد اللطيف وهبي، وزير العدل، والأمين العام لحزب الأصالة والمعاصرة، إن القرارات الأخيرة للحكومة بإلغاء حظر التنقل الليلي، والسماح بالتنقل بين المدن دون وثائق، جاءت بعد أخذ ورد داخل الحكومة وبناءً على تحسن الأوضاع الوبائية، نافيا أية صلة لها بالاحتجاجات الأخيرة.

وأكد وهبي، خلال استضافته في برنامج حديث مع الصحافة في القناة الثانية، مساء اليوم الأربعاء، أن عودة الحياة إلى الأوضاع العادية رهينة باعتماد جواز التلقيح، مضيفا أن ذلك هو من حق المواطنين، الذين تلقوا جرعات التلقيح، سواء كانوا موظفين، أو غيرهم لحمايتهم ممن لم يتلقوه.

وشكك وهبي في أهداف وراء الاحتجاجات، التي خرجت بعدد من المدن، أخيرا، قائلا: “هل هي مظاهرات ضد جواز التلقيح فعلا أم شيء آخر”؟

ونفى وهبي أن يكون القرار الجديد للحكومة قد جاء استجابة لهذه الاحتجاجات، وقال: “إذا تظاهر 10 آلاف، فإن هناك 24 مليون مواطن تلقوا التلقيح، ولم يتظاهروا”، مضيفا “إذا ألغينا الجواز قد تخرج لنا 24 مليون مواطن للتظاهر”، وتابع “نقوم بالقرارات الأصلح وليس إضراءً لفايسبوك أو غيره”.

من جهة أخرى، أكد وهبي أن القرار بإلغاء الحظر يشمل المطاعم، والمقاهي، التي بإمكانها أن تبقى مفتوحة في الليل.

كلمات دلالية

جواز التلقيح
شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مواطن مغربي منذ 9 أشهر

سبحان مبدل الاحوال