المحامون بالجنوب يرفضون "جواز التلقيح" لولوج المحاكم ويتجهون إلى التصعيد

18 ديسمبر 2021 - 23:00

عبرت هيئة المحامين لدى محاكم الاستئناف بأكادير وكلميم والعيون عن رفضها التام والقاطع للقرار الجديد الذي اتخذته السلطات الحكومية والقضائية، متمثلة في وزارة العدل، المجلس الأعلى للسلطة القضائية، ورئاسة النيابة العامة، وهو القرار الذي اعتبره نقيب الهيئة مخالفا للقانون المغربي، وكذا الإعلان العالمي لحقوق الإنسان، والعهد الدولي للحقوق المدنية والسياسية.

وعقب انعقاد الجمعية العمومية لهيئة المحامين المذكورة، أمس الجمعة، أعلن النقيب نورالدين خليل، “التجند” طيلة الأيام المقبلة للدفاع عن هذا الملف، مع تشكيل لجان على مستوى المحاكم، و”الاستعداد لخوض جميع الإجراءات اللازمة لحماية مصالح المواطنين وحقوقهم وواجبات والتزامات المحامين نحوهم”، داعيا المحاميات والمحامين “إلى اليقظة والتجند لكل ما قد يتطلبه الوضع”.

وأكد النقيب أن هيئة المحامين لدى محاكم الاستئناف بأكادير وكلميم والعيون، بكامل مسؤوليها، “ترفض رفضا قاطعا المساس بحرية الاختيار، وحق المواطنين في الولوج للعدالة”، مذكرا بأن النقيب هو المخول قانونا بـ” السهر على تقيد المحامين بواجباتهم في نطاق المبادئ التي ترتكز عليها المهنية”، ولم يمنح أي تفويض لأية جهة أخرى للقيام بذلك.

ودعا النقيب المحامين إلى “تسجيل أي منع قد يطالهم وإبلاغ مؤسسات الهيئة به”. كما حمل المسؤولية للمؤسسات الثلاث التي أصدرت القرار عن تضييع حقوق المتقاضين، معلنا عزمه سلوك المساطر القانونية لمواجهة هذا القرار.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.