وفاة آخر من خططوا للثورة ضد الاستعمار الفرنسي في الجزائر

13 يناير 2022 - 03:00

غيّب الموت،أمس الأربعاء، عثمان بلوزداد آخر أعضاء « مجموعة 22 » التي خططت لتفجير الثورة الجزائرية (1954-1962) ضد الاستعمار الفرنسي.

وذكرت وكالة الأنباء الجزائرية، أنّ « عثمان بلوزداد توفي عن عمر ناهز 92 عاما » دون ذكر سبب الوفاة.

وولد بلوزداد بحي بلكور الشعبي بالعاصمة الجزائر، ويعدّ أحد قدماء المحاربين كما يعتبر عضوا في « مجموعة 22 » التي اجتمعت بحي المدنية (الجزائر العاصمة) وخططت لتفجير الثورة التحريرية.

وكان بلوزداد مناضلا في المنظمة الخاصة (تابعة لجيش التحرير الجزائري).

وكان أول اجتماع حضره عثمان بلوزداد مع « مجموعة 22 » في 27 غشت 1954، تحت رئاسة الراحل مصطفى بن بولعيد.

وألقي القبض على عثمان بلوزداد في 7 نونبر 1954 وأثناء المحاكمة، أعلن انتماءه لحزب « جبهة التحرير الوطني ».

بعد الاستقلال (1962) لم يتول عثمان بلوزداد أي مسؤولية سياسية.

عن الأناضول

شارك المقال

شارك برأيك

Laisser un commentaire

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *

التالي