وزير الثقافة والغراندي طوطو يتبادلان المدح !

23 يناير 2022 - 23:15

كشف مغني الراب “الغراندي طوطو” أنه أمضى 5 سنوات من مساره الفني يشتغل دون بطاقة فنان، حتى شهر أكتوبر الماضي، والفضل يعود إلى وزير الثقافة والشباب والتواصل، محمد مهدي بنسعيد، حسب قول فنان الراب المغربي.

ومدح طه الفحصي، الشهير بلقب “طوطو”، وزير الثقافة، وذلك لدخوله على خط المشكل، الذي واجهه في السفارة المصرية، سابقا، قائلا: “أوجه له الشكر، لأنه ساعدني كما يجب”، مشيرا إلى أن لقاءه سهل عليه الحصول على بطاقة الفنان.

وتحدث “طوطو” على القناة الثانية في برنامج “رشيد شو”، عن اعتقاده سابقا بأن طبيعة أغاني الراب، التي تستخدم لغة الشارع، مثل أعماله، تشكل عائقا أمام صاحبها للحصول على بطاقة الفنان.

وبدوره، علق وزير الثقافة محمد مهدي بنسعيد على لقائه بمعنى الراب طوطو، أثناء مروره في برنامج FBM المواجهة على قناة “ميدي 1” ، معتبرا أن مغني الراب المذكور، يرفع راية الوطن بالخارج بأسلوبه الخاص.

وأشار الوزير إلى أن مغنيي الراب بدورهم يقدمون فنا يلقى إقبالا واسعا من الجمهور، وعلى سبيل المثال الأغاني، التي يقدمها الغراندي طوطو.

وبالعودة إلى لقاء طوطو على القناة الثانية، وجه الرابور الشاب نصيحة للشباب، الذين يتابعون فنه، و يومياته، مناشدا إياهم عدم تجربة المخدرات، رغم أنه هو نفسه يدخنها، وموضحا أنه اقتنع، أخيرا، بضرورة الابتعاد عنها، وأضحى ذلك مسألة وقت لا غير.

وأكد طوطو أن طريق النجاح، الذي بلغه، لم تكن سهلة أبدا، وإنما كانت مليئة بالمطبات، موضحا أن كثيرا من معارفه لم يستطيعوا مواكبة هذه المسيرة برفقته، لكنه يلتمس لهم العذر، لأنها طريق صعبة.

وأشار مغني الراب الشاب إلى أنه ورث عشقه للموسيقى من والده، الذي يستمع إلى مختلف الأنماط الغنائية، الغربية، والشرقية، والمغربية، لكنه في نفس الوقت كان أول معارض لدخول ابنه مجال الراب في بداية مساره، إلى حين تيقنه بأنه اختار طريقا تؤمن له مستقبله ماديا بالفعل.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.