مجلس السيادة السوداني يمد يده للقوى السياسية لتنظيم انتخابات نزيهة

17 فبراير 2022 - 03:00

أعلن رئيس مجلس السيادة بالسودان القائد العام للجيش السوداني، عبد الفتاح البرهان أمس الأربعاء، أن القوات المسلحة لن تسلم قيادة البلاد إلا لحكومة منتخبة أو بالتوافق الوطني.

وقال البرهان في خطاب له بـ “وادى سيدنا” العسكرية غرب العاصمة الخرطوم، إن “الأيادي ممدودة بيضاء لكل المكونات السياسية بالبلاد من أجل تحقيق الوفاق الوطني والوصول بالبلاد لانتخابات حرة ونزيهة “، داعيا للتعاون والتعاضد من أجل حماية البلاد والحفاظ عليها، مؤكدا في الوقت نفسه أنه يستحيل على القوات النظامية والقوات الأخرى أن تفكر يوما في إشهار وتوجيه سلاحها لقتل أبناء شعبها.

وفي سياق متصل، دعا عضو مجلس السيادة السوداني الطاهر حجر في لقائه مع رئيس بعثة الأمم المتحدة في الخرطوم فولكر بيرتس، إلى مواصلة المشاورات السياسية لوضع خارطة طريق لما تبقى من المرحلة الانتقالية في البلاد.

من جهة أخرى، نظمت القوى السياسية بالسودان مظاهرات نسائية، طالبت بالحق في التظاهر السلمي وحرية التعبير، وطالبت بتسليم السلطة للمدنيين، ومحاسبة المسؤولين عن قتل المتظاهرين.
يذكر أن السودان يعرف منذ 25 أكتوبر الماضي احتجاجات تطالب بـ”حكم مدني ديمقراطي كامل”، وترفض إجراءات استثنائية اتخذها قائد الجيش عبد الفتاح البرهان، أبرزها فرض حالة الطوارئ وحل مجلسي السيادة والوزراء الانتقاليين.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.