«العفاريت» رواية جديدة لإبراهيم الحجري

19 نوفمبر 2013 - 23:59

ويوضح الروائي إبراهيم الحجري أسباب صدور كتابه قائلا: «تحتضن رواية العفاريت جزءا من تاريخ ألم الرأس، وجزءا من هواجس ومخاوف الطفولة، وجزءا من خرافة قرية ظالمة؛ وجزءاً من حاضرها الملتبس الذي قرفص بعُنْته على البلاد والعباد… يتعلق الأمر بقرية «أحد أولاد أفرج» في المغرب التي قصدها الشيخ عبدالرحمن المجذوب رفقة أسرته وأحبها قبل أن يرحل إلى مكناس، فهناك اشتد عوده، وتشكلت هويته الفكرية والشعرية باعتباره صوفيا مُميزا. لكن هذه القرية ما عاد حارسها هو المجذوب، وكأنه رحل لحدسه بأن هذه المنطقة نكد أبدي على من يتخذها موئلا، فهامَ على وجهه في أرض الله الواسعة؛ بحثا عن ظل ظليل…»

 
شارك المقال

شارك برأيك
التالي