منخرطو الوداد يضخون «نحو» 600 مليون في خزينة الفريق

28 يناير 2014 - 23:35

مطلعة أوردت، أخيرا، لـ»اليوم24» أنه قبل نهاية الأسبوع الحالي، سيبلغ عدد المحبين الذين عادوا، مجددا، للانخراط في القلعة الحمراء، بعدما منعوا في السنوات الماضية، والمنخرطون الجدد إضافة إلى الذين سيجددون انخراطهم، نحو 160 منخرط. وأضافت المصادر ذاتها أن عشرات المنخرطين الذين منعوا من الانخراط في السنوات الثلاث والأربع الماضية، سدد كل منهم، أمس (الاثنين)، ما بين 80 و100 ألف درهم، في المقابل اكتفى المنخرطون الجدد بتسديد مبلغ 20 ألف درهم في حساب الفريق، حسب العهد الذي قدموه إلى إدريس الشرايبي، المرشح لخلافة عبد الإله أكرم، في رئاسة الفريق.

وأكدت المصادر ذاتها أن عشرات المنخرطين توجهوا أمس (الاثنين) لأداء واجب الانخراط، وأن العدد سيتزايد في الأيام المقبلة، ليصل، قبل نهاية الأسبوع، إلى نحو 160 منخرط. وكان إدريس الشرايبي، قد دعا، في حديث مع «أخبار اليوم»، المنخرطين السابقين إلى العودة للانخراط في القلعة الحمراء، من أجل، حسبه، إنقاذ الوداد من الغرق، مبرزا أنه رغم أن عبد الإله أكرم، رفض تخفيض ثمن الانخراط من 20 ألف درهم إلى 5000، إلا أن الغيورين على الفريق، من واجبهم التضحية من أجل النادي. وأضاف الشرايبي، مالك نادي «سبور بلازا»، في تصريح لـ» اليوم24»، أنه يتطلع إلى انخراط آلاف الوداديين في القلعة الحمراء من أجل الرفع من ميزانية الفريق، وليس الاقتصار على العشرات فقط، كما هو الحال في المواسم الأخيرة، بعدما أقدم عبد الإله أكرم على رفع ثمن الانخراط من 5000 إلى 20 ألف درهم، مبرزا أنه، من الناحية الإدارية يسعى أيضا إلى دمقرطة مؤسسة الوداد، وعدم اعتماد الفريق في مداخليه على المستشهرين فقط، وذلك من خلال خلق موارد قارة للنادي تعفيه من انتظاره مستحقاته من المستشهرين، كما هو الحال حاليا. وعقد الشرايبي، يوم السبت الأخير، اجتماعا مع عبد الإله أكرم، بوساطة من اللاعب الدولي السابق عزيز بودربالة من أجل إذابة جليد الخلافات بينهما، وتم خلاله الاتفاق على دعم الوداد من أجل الفوز بلقب الدوري الوطني، وعودة، غير مشروطة لكل المنخرطين. ومعلوم أن فريق الوداد الرياضي يعاني أزمة مالية، ذلك أنه رغم أن التقرير المالي للموسم الماضي، أشار إلى فائض مالي قدر بنحو 200 مليون سنتيم، إلا أن ديون الفريق لدى كل من اتحاد جدة السعودي، والمدير التقني السابق رافائيل حميدي، والمدرب الإسباني فلورو بنيتو، ولاعب الفريق السابق يوسف القديوي، تبلغ نحو مليار و200 مليون سنتيم.

شارك المقال

شارك برأيك
التالي