الإفراج بكفالة عن كاتب سياسي أردني معارض انتقد رؤساء الحكومات ورحلات الملك

13 سبتمبر 2022 - 17:40

أفرجت محكمة أردنية بكفالة عن كاتب سياسي معارض موقوف على خلفية انتقاده رحلات العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني إلى الخارج ورؤساء حكومات والمحسوبيات السياسية، على ما أفاد محاميه الثلاثاء.

وقال المحامي عاصم العمري لوكالة فرانس برس، إن “محكمة صلح جزاء عمان أفرجت اليوم (الثلاثاء) عن موكلي الكاتب عدنان الروسان (71 عاما) بكفالة عدلية قيمتها ألف دينار (حوالى 1400 دولار)”.

وبدأت محكمة أردنية في 22 غشت محاكمة الروسان ووجهت له تهم “الحض على النزاع وبث الفرقة بين عناصر الأمة، وإذاعة أنباء كاذبة من شأنها أن تنال من هيبة الدولة ومكانتها، وذم هيئة رسمية، وتحقير موظف عام”.

ويحاكم الروسان، بحسب محاميه، على خلفية مقالين: الأول نشر في 23 يوليوز الماضي على صفحته على موقع “فايسبوك”، بعنوان “كثير النط قليل الصيد… اقعد في بلدك فالرطل بمحله قنطار”، وانتقد فيه رحلات الملك إلى الخارج، قائلا إن “هذه النطنطة السياسية على الصعيدين الداخلي والخارجي لا تفيد أحدا”.

ونشر المقال الثاني في 30 يوليوز بعنوان “عشائر أردنية تستعد لإعلان موقفها مما يجري في الوطن”. وانتقد فيه تعيين أبناء المسؤولين. وقال فيه “من حقنا أن نطالب بحقوقنا، هاني الملقي وعمر الرزاز وعبدالله النسور وعلي أبو الراغب وعبد السلام المجالي وممدوح العبادي وعبدالرؤوف الروابدة والعيسوي (رؤساء وزراء سابقون ومسؤولون) إلى آخر منظومة المتكرشين وأبنائهم وبناتهم ليسوا أحسن منا”.

ويعاني الأردن أوضاعا اقتصادية صعبة فاقمتها جائحة كوفيد، فارتفعت نسب البطالة عام 2021 إلى حوال 25% وفقا للأرقام الرسمية، بينما ارتفعت بين فئة الشباب إلى 50%.

كذلك، ارتفعت نسبة الفقر إلى 24% وتجاوز الدين العام منتصف عام 2022، 51 مليار دولار، أي بنسبة تزيد عن 110,6 % من الناتج المحلي الإجمالي.

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *