بعد 5 سنوات شاقة... لمياء تعانق الأمل ووالدها: ننتظر استئناف الترويض

15 سبتمبر 2022 - 07:00

بعد مرور أزيد من 5 سنوات، قطعت خلالها أسرة لمياء رحلة شاقة بحثا عن العلاج، بدأت بوادر أمل الشفاء تلوح في الأفق.

وقال بوعرفة أملاح، والد لمياء، طالبة من تاونات نخر جسدها مرض « ويلسون »، في اتصال مع « اليوم24″، إن ابنته باتت أكثر ارتياحا من ذي قبل، خصوصا بعد حصص الترويض التي باشرتها منذ مطلع صيف السنة الجارية، في انتظار استئنافها بالمستشفى الجامعي بفاس.

وبخصوص مؤشرات تحسن الوضع الصحي للطالبة لمياء، قال بوعرفة إن ابنته عانت بسبب قلة النوم، والألم الذي كان يقض مضجعها ليل نهار، لكن نومها هادئ اليوم، ولم تعد أسرتها تعاني في هذا الباب كما كان عليه الأمر سابقا، بالإضافة إلى قدرتها على التحكم في قضاء حاجتها الطبيعية، والتجاوب مع محيطها القريب.

وأكد والد لمياء، الرجل المكافح، أن رحلة العلاج لم تنته بعد، وأن الدواء الذي وصفه الأطباء لابنته تتناوله بانتظام، كما أنه ينتظر اتصالا من المستشفى الجامعي لاستئناف حصص الترويض، التي قال إنها ستدوم مدة ليست بالقصيرة.

وتجدر الإشارة إلى أن المريضة لمياء، التي انكمش جسدها، بسبب مرضها النادر، حصلت عام 2016 على شهادة البكالوريا مسلك علمي، وقضت أشهرا قليلة بجامعة سيدي محمد بن عبد الله – كلية العلوم في ظهر المهراز، لكن إصابتها بالمرض فرضت عودتها إلى بيت أسرتها، حيث ستنطلق رحلة العلاج الشاقة من مستشفى عمومي لآخر.

كلمات دلالية

تاونات طالبة لمياء مرض
شارك المقال

شارك برأيك

Laisser un commentaire

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *

التالي