الحكومة الإسرائيلية تُقر آلية تنسيق إقليمية مع العرب تشمل المغرب

18 سبتمبر 2022 - 20:00

صادقت الحكومة الإسرائيلية اليوم الأحد على اقتراح رئيس الوزراء يائير لابيد بإنشاء آلية إقليمية بعنوان “منتدى النقب” وهو ما سيسمح لوزارة الخارجية بتضمين وتنسيق عمل المقرات المطلوبة في إسرائيل في إطار منتدى النقب. وسيترأس المدير العام لوزارة الخارجية ألون أوشبيز فريق التوجيه الإسرائيلي ويمثل إسرائيل في لجنة التوجيه المشتركة بين الدول.

ورحب لابيد بالقرار مبينا أهميته “قرار الحكومة يحدد ويضع موازنات لمجموعات العمل لمنتدى النقب، الذي أنشأناه هذا العام مع الولايات المتحدة والإمارات العربية المتحدة والبحرين والمغرب ومصر. وتخلق مجموعات العمل هذه روابط اقتصادية وأمنية خلال سنوات قليلة. قبل ذلك لم يكن بمقدورنا حتى أن نحلم به. نعمل سويًا في مشاريع تكنولوجيا الغذاء والمياه والطاقة والسياحة والمناخ وتعميق التجارة بين بلدينا وإجراء حوار يعزز أمن إسرائيل”.

سيقود الرؤساء التنفيذيون لوزارات الزراعة والتنمية الريفية، الثقافة والرياضة، الطاقة، السياحة، الصحة والأمن، عمل مقر مجموعات العمل الإسرائيلية، بمشاركة وزارة التعاون الإقليمي ووزارات الاقتصاد والتمويل.

واستضافت العاصمة البحرينية، المنامة، اليوم الاثنين، الاجتماع الأول للجنة التوجيهية لـ “قمة النقب”، بحضور إسرائيلي عربي وأمريكي، وتمثيلية للمغرب.

الاجتماع الأول للجنة التوجيهية لقمة النقب في المنامة بالبحرين، حضره ممثلون عن وزارات خارجية كل من البحرين والإمارات والولايات المتحدة وإسرائيل ومصر والمغرب، وسط حديث وسائل إعلام إسرائيلية، عن تخصيصه لاعتماد صورة رسمية للمنتدى كهيئة دائمة ومستمرة.

ومثل المغرب في هذا الاجتماع، فؤاد يازوغ، السفير المدير العام للعلاقات الثنائية بوزارة الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج، فيما حضرت إسرائيل ممثلة في المدير العام لوزارة الخارجية ألون أوشبيز ونائب المدير العام للشرق الأوسط عوديد يوسف.

يشار إلى أن قمة النقب، التي احتضنتها إسرائيل شهر مارس الماضي، وحضر فيها وزراء خارجية المغرب وأمريكا وإسرائيل ومصر والبحرين والإمارات، كانت أول مناسبة يزور فيها مسؤول مغربي من حجم وزير الخارجية بشكل رسمي إسرائيل.

 

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.