البطولة: المغرب التطواني يعود بتعادل ثمين بعد مباراته ضد الرجاء

18 سبتمبر 2022 - 19:10

عاد المغرب التطواني بنقطة واحدة من البيضاء، عقب تعادله مع الرجاء الرياضي بهدف لمثله، في المباراة التي جرت أطوارها اليوم الأحد، على أرضية مركب محمد الخامس بالدار البيضاء، لحساب ثالث جولات البطولة الاحترافية في قسمها الأول.

وبدأت المباراة في جولتها الأولى متكافئة بين الفريقين، بحثا عن تسجيل الهدف الأول من الطرفين، خصوصا من قبل الرجاء الرياضي، الذي يبحث عن انتصاره الأول في البطولة الاحترافية لهذا الموسم، بعد تعادله في المباراة الأولى مع أولمبيك آسفي بهدفين لمثلهما، وخسارته في الثانية أمام الاتحاد الرياضي التوركي بهدف نظيف.

وتمكن الرجاء الرياضي من تسجيل الهدف الأول في الدقيقة 35 عن طريق اللاعب زكرياء الهبطي، تقدم تنفس به النسور الصعداء، فيما جعل جريندو يطلب من لاعبيه الاندفاع أكثر بغية إدراك التعادل قبل نهاية الجولة الأولى، إلا أن كل محاولات الحمامة البيضاء باءت بالفشل، لينتهي الشوط الأول بتقدم رفاق الزنيتي بهدف نظيف.

وما فشل فيه المغرب التطواني طيلة 45 دقيقة، تمكن منه في الدقيقة 56، عندما تمكن من تعديل النتيجة عن طريق اللاعب محمد كمال، معيذا بذلك المباراة إلى نقطة البداية، ليبحث الفريقان من جديد عن الهدف الذي سيضمن لأحدهما الانتصار، ويرفع رصيد التطوانيين إلى سبع نقاط، ورصيد النسور إلى أربع نقاط.

وحاول الطرفان الوصول إلى الشباك للمرة الثانية من خلال المحاولات التي أتيحت لهما، إلا أن التسرع وقلة التركيز في اللمسة الأخيرة، إلى جانب الوقوف الجيد للحارسين معا، حال دون تحقيق المغرب التطواني والرجاء الرياضي لمبتغاهما، لتتواصل الندية بينهما من أجل خطف هدف الفوز.

واستمرت الأمور على ماهي عليه فيما تبقى من دقائق، هجمة هنا وهناك دون تمكن أي طرف من الوصول إلى الشباك للمرة الثانية، بالرغم من المحاولات التي أتيحت للجانبين، والتغييرات التي أجراها كل مدرب، لتنتهي بذلك المباراة بالتعادل الإيجابي هدف لمثله بين الطرفين.

واقتسم الفريقان نقاط المباراة فيما بينهما، حيث رفع المغرب التطواني رصيده إلى خمس نقاط في المركز السابع مؤقتا، فيما وصل رصيد الرجاء الرياضي إلى نقطتين في الرتبة 11 بشكل مؤقت، في انتظار إجراء كل مباريات الجولة الثالثة من البطولة الاحترافية.

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.