لقجع: الدولة صرفت 960 مليار درهم لقطاع التعليم في 20 عاما دون تحقيق النتائج(فيديو)

20 سبتمبر 2022 - 21:30

كَشَف الوَزير المُنتدب المكلف بالميزانية، فَوْزي لقجع عن تعبئة الدولة للنهوض بقطاع التعليم عموما مبالغ مالية تقدر بـ550 مليار درهم خلال الفترة الممتدة من سنة 2011 إلى سنة 2014.

كما تمت، حَسَب لقجع “تعبئة 410 مليارات درهم خلال الفترة من سنة 2015 إلى سنة 2022″، أي ما مجموعه 960 مليار درهم، مضيفا خلال مشاركته في الدورة الثانية للمناظرة الوطنية للتنمية البَشَرية المنعقدة بالصخيرات، أمس الإثنين، أن الميزانية المخصصة لوزارة التربية الوطنية والتي تشمل كتلة الأجور، تضاعفت ثلاث مرات من سنة 2001 إلى سنة 2022، حيث انتقلت من 21 مليار درهم إلى 62 مليار درهم بما يشكل 20 في المائة من ميزانية الدولة.

وتم “تعويض رجال ونساء التعليم المحالين على التقاعد خلال الفترة المُمْتدة من 2015 إلى 2022 بمعدل يناهز 200 في المائة”، مشيرا إلى أن ذلك أدى إلى الرفع من كتلة الأجور التي بلغت 10 مليارات درهم.

هَذه المَبالغ المَالية التي تمت تعبئتها من أجل مواكبة السياسة العمومية للتعليم، حسب الوَزير، “لم تحقق النتائج المرجوة بشكل كلي”، مُحيلا على الأرقام التي تتضمنها تقارير المجلس الأعلى للتربية والتكوين وتقارير دولية، من بين ما جاء فيها عدم تعميم التعليم.

وأشار إلى أن 75 في المائة من التلاميذ الذين يحق لهم التمدرس  يتابعون دراستهم. كما أن 30 في المائة من تلاميذ التعليم العمومي الابتدائي فقط لديهم القدرة على استيعاب المقررات الدراسية، فيما لا يشارك سوى 25 في المائة من التلاميذ في الأنشطة الموازية، أي أن 75 في المائة منهم لا ينخرطون في هذه الأنشطة.

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.