رحلة ماراطونية للأسود لمواجهة باراغواي... من برشلونة إلى طنجة وصولا إلى إشبيلية

25 سبتمبر 2022 - 18:00

حطت بعثة المنتخب الوطني المغربي ليلة أمس السبت الرحال في مدينة إشبيلية، تأهبا لمواجهة منتخب باراغواي وديا، استعداد لنهائيات كأس العالم قطر 2022، المقررة في الفترة الممتدة ما بين 20 نونبر و18 دجنبر المقبلين.

وكانت رحلة أسود الأطلس صوب إشبيلية ماراطونية، بعد بدايتها من برشلونة التي احتضنت مباراتهم أمام الشيلي الجمعة الماضي، إلى مدينة طنجة اضطراريا، قبل أن تشد الرحال، من جديد، نحو إسبانيا لتحط بمدينة إشبيلية.

وحسب المعطيات المتوفرة، فإن سبب العودة إلى طنجة ثم العودة إلى إشبيلية، راجع إلى رفض هيئة الطيران الإسبانية الترخيص لطائرة المنتخب الوطني بالسفر مباشرة من برشلونة إلى إشبيلية، بداعي عدم توفر الخطوط الملكية المغربية على ترخيص يسمح لها بالرحلات الداخلية في إسبانيا.

وسيلاقي أسود الأطلس فريق الباراغواي، يوم الثلاثاء 27 شتنبر الجاري، على أرضية ملعب بينيتو فيامارين، بمدينة إشبيلية، الخاص بفريق ريال بيتيس، على الساعة الثامنة مساء.

جدير بالذكر أن المنتخب الوطني المغربي انتصر على الشيلي بهدفين نظيفين، في المباراة الودية التي جمعت الطرفين مساء أول أمس الجمعة، على أرضية ملعب “كورنيا إلبرانت”، في مدينة برشلونة الإسباني، في إطار استعدادات الأسود لنهائيات كأس العالم قطر 2022.

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *