لفتيت يبرر "إقصاء" طلبة ماستر "القانون الدستوري والعلوم السياسية" من مباراة لـ"الداخلية"

01 أكتوبر 2022 - 18:00

قال عبد الوافي لفتت، وزير الداخلية، إن تكوين ماستر “القانون الدستوري والعلوم السياسية”، لا يتلاءم مع التخصص المطلوب “القانون الإداري” في المباريات التي تم تنظيمها من طرف الوزارة.

وأوضح الوزير في جوابه عن سؤال كتابي للنائبة البرلمانية فاطمة الزهراء باتا، عن المجموعة النيابية للعدالة والتنمية، حول “شروط اجتياز مباريات توظيف متصرفين من الدرجة الثانية في وزارة الداخلية”، أن الوزارة “تلتزم بتطبيق جميع المقتضيات الدستورية والتنظيمية المتعلقة بتدبير وتنظيم مباريات التوظيف في المناصب العمومية”.

وأضاف المسؤول الحكومي، “يظهر من خلال عنوان الماستر، أنه يدخل في مجال العلوم السياسية كحقل علمي ومعرفي مستقل داخل شعبة القانون العام، في حين أن حاملي ماستر القانون الإداري يدرسون مواد تتطابق مع المتطلبات والاحتياجات المعبر عنها من طرف مختلف المصالح التابعة لهذه الوزارة، مما يساهم في انتقاء أطر لممارسة المهام المنوطة بهم”.

وشدد لفتيت، على أن “مباريات توظيف متصرفين من الدرجة الثانية، التي تعلن عنها مصالح هذه الوزارة، تبقى مفتوحة في وجه جميع خريجي كليات المملكة المستوفين للشروط المنصوص عليها في إعلانات هذه المباريات”.

ويرى لفتيت، أن “الوزارة تعلن عن تنظيم مباريات توظيف متصرفين من الدرجة الثانية في وجه خريجي كليات المملكة، بناء على الحاجيات من الموارد البشرية المتخصصة المعبر عنها من قبل كل من مصالح الإدارة المركزية واللاممركزة، وكذا متطلبات الوظائف المزمع شغلها”.

مشيرا إلى أن، “تحديد تخصص القانون الإداري، يأتي بالنسبة لشعبة القانون العام، نظرا للمواد المدرجة داخل هذا التخصص، والتي تستجيب للحاجيات المعبر عنها من طرف مختلف مصالح هذه الوزارة”.

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *