خدام فدوى.. مغربية مزدادة بالرباط تحصل على الجنسية الجزائرية هذا العام

13 أكتوبر 2022 - 15:00

تضمن العدد الأخير من الجريدة الرسمية الرسمية الجزائرية، مرسوما رئاسيا يقضي بمنح الجنسية الجزائرية لـ17 شخصا أجنبيا من بينهم مغربية.

وجاء في العدد 65 من الجريدة الرسمية، »تم بموجب مرسوم رئاسي مؤرخ في 28 شتنبر 2022، يتجنس بالجنسية الجزائرية ضمن الشروط المحددة في المادتين 9 مكرر و10 من الأمر رقم 70-86 المؤرخ في 15 دجنبر 1970 والمتضمن قانون الجنسية الجزائرية المعدل والمتمم ».

وورد في الجريدة الرسمية الجزائرية أسماء من تم قبلو تجنيسهم، منهم مواطنون من فرنسا ولبنان واليمن وتونس وسوريا وأذربيجان وبولندا وبريطانيا، ومن بين من وردت أسماؤهم  » خدام فدوى، المولودة في 13 مارس سنة 1974 بالرباط المغرب ».

واستأثر موضوع تجنيس المواطنة المغربية باهتمام كبير في الجزائر، حيث رأى فيه الكثيرون استمرارا للروابط الانسانية التي لا تنقطع بين شعبي البلدين رغم القطيعة السياسة والدبلوماسية.

وكان أكثر من مائتي مثقف وأكاديمي من الجزائر والمغرب قد نددوا قبل أشهر بالتدهور الأخير في العلاقات بين البلدين، وطالبوا في عريضة بما سموه « العودة إلى العقل »، محذرين من أن « الوضع الراهن قد يؤدي إلى مواجهة غير طبيعية، تتعارض مع مصالح الشعبين والمنطقة ».

وكانت العلاقات بين الجارتين مشحونة منذ عقود، لا سيما فيما يتعلق بمسألةالصحراء المغربية، حيث تدعم الجزائر جبهة البوليساريو الانفصالية، ووصل الخلاف ذروته قبل سنة عندما قطعت الجزائر علاقاتها الدبلوماسية مع المغرب متهمة الرباط بارتكاب « أعمال عدائية »، ووصف المغرب الخطوة بأنها غير مبررة وغير منطقية، وقال إن القرار جاء على أساس « ذرائع زائفة بل وعبثية ».

شارك المقال

شارك برأيك

Laisser un commentaire

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *

التالي