الملاكم زكريا المومني يطالب بتدخل ملكي لإنصافه

24 مارس 2014 - 20:33

 

"اليوم أطلب منكم باعتباركم ملك البلاد أن تعلموا على إيجاد إيجابات واضحة حول ما تعرضت له من تعذيب وتقديمه للمواطنين المغاربة والفرنسيين"، يقول زكريا المومني في رسالته التي نشرتها جريدة "لوفيغارو" الفرنسية.

الملاكم المغربي الذي يحمل الجنسية الفرنسية، قضى أكثر من 30 شهرا في السجن بعد أن تم  اعتقاله سنة 2010، بتهمة "ملفقة" حسب منظمة هيومان رايتس ووتش، قبل أن يخرج من السجن بعفو ملكي ويعلن على أنه تعرض للتعذيب من أجل التوقيع على التصريحات التي تتضمن اعترافه بأنه حصل على أموال من مغربيين من أجل تهربيهم إلى فرنسا.

رسالة زكريا المومني بطل العالم السابق في الملاكمة تضمنت فقرات قوية من بينها أنه يعلن تخليه عن الجنسية المغربية لأنه "لا يشرفني أن أنتمي لبلد يعذب مواطنيه في سجون سرية"، قبل أن يتحدث عن معتقل تمارة والذي قال بأنه قضى فيه أياما "كانت قاسية وتعرضت فيها لأبشع صنوف التعذيب"، كما أن "الأشخاص الذين كانوا مسؤولين عن تعذيبي كانوا دائما يرددون بأنهم لا يخضعون لأي سلطة".

زكريا المومني الذي رفع دعوى قضائية ضد عبد اللطيف الحموشي المدير العام لمدرية مراقبة التراب الوطني قال في ختام رسالته الموجهة إلى الملك بأن "المغرب الذي يحب هو المغرب الذي يستطيع ضمان العدالة لمواطنيه ويوفر جميع الوسائل من أجل حماية المواطنين".

 

 

شارك المقال

شارك برأيك
التالي