ابن كيران: أخنوش اتصل بالمعتصم وأخبره أن أعضاء في "البيجيدي" وراء خبر اشتغاله برئاسة الحكومة

27 أكتوبر 2022 - 22:30

كشف عبد الإله ابن كيران، الأمين العام لحزب العدالة والتنمية، أن عزيز أخنوش، رئيس الحكومة، اتصل بجامع المعتصم، وقال له إن أعضاء حزبه هم من أثاروا الموضوع وروجوا له، وهوما لي تيدوروا هادشي هذا، ولكنه لم يخرج للدفاع عنه.

وقال ابن كيران مهاجما أخنوش في بث مباشر على صفحته على موقع التواصل الاجتماعي « فايسبوك »، « أنت أسي عزيز لي كان عليك تخرج تدافع على جامع المعتصم، ولكنك لم تفعل، إذن فأنا الذي سوف أدافع عنه، لأنني أعرفه وأعلم دوافعه ».

ابن كيران وهو يوضح حيثيات الزوبعة التي أثارها قبول المعتصم أن يكون مكلفا بمهمة داخل رئاسة الحكومة، أقر بوجود « شبهة الانتفاع »، قائلا للغاضبين من « البيجيدي »: « أنا فاهمكم ومتفق معكم » بسبب ما قام به المعتصم، لكن ابن كيران عاد ليؤكد أنه رجحت لديه المصلحة بأن لا يحرم رئيس حكومة المملكة المغربية، من شخص خبير بملفات رئاسة الحكومة على مدى عشر سنوات ويتمتع بكفاءة عالية، ويدرس الأمور بعمق وبدقة ».

وعاد زعيم « البيجيدي »، ليؤكد أنه لا يعتقد بالمعارضة والموالاة داخل دولة واحدة، قائلا: « نحن معارضة الفساد والإفساد، ومخالفات الشرع، لسنا معارضة لدولتنا ولا لحكومتنا ».

وقال ابن كيران: « صحيح أن عزيز أخنوش خصم سياسي لي أنا الأول قبلكم أجمعين، لأنه هو من كان وراء قضية عدم تأسيس حكومة 2016 ».

ابن كيران تأسف قائلا: « كنت أنتظر من أخنوش ملي ناضت هذه الضجة، هو ينوض يقول بأنه هو من قال لجامع المعتصم بقى معايا… لكنه لم يفعل ذلك.. ».

 

شارك المقال

شارك برأيك

Laisser un commentaire

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *

التالي