الرجاء البيضاوي يفوز على مضيفه الوداد البيضاوي 2-0 في الديربي

06 أبريل 2014 - 19:58

في اللقاء الذي جمع بينهما عصر الأحد على أرضية ملعب المركب الرياضي محمد الخامس بالدار البيضاء، برسم الدورة الرابعة والعشرين من البطولة الوطنية الاحترافية أندية القسم الأول.

وسجل هدفي فريق "القلعة الخضراء"، حامل لقب النسخة الثانية من البطولة الوطنية الاحترافية، كل من محسن ياجور (د 55) ومحسن متولي (د 90 +3).

وهو الفوز رقم 33 في الديربي البيضاوي لفريق الرجاء مقابل 27 انتصارا للوداد، فيما تعادلا في 54 مباراة.

ورفع فريق الرجاء البيضاوي رصيده عقب هذا الفوز، وهو العاشر له مقابل ستة تعادلات مثلها هزائم، إلى 36 نقطة مع مباراتين مؤجلتين الأولى عن الدورة ال20 سيجريها بالجديدة في تاريخ لاحق أمام فريق الجيش الملكي والثانية عن الدورة ال23 سيخوضها لاحقا بالدار البيضاء أمام الدفاع الحسني الجديدي، وارتقى إلى المركز الثالث رفقة فريق اتحاد الفتح الرياضي الذي يستضيف في وقت لاحق اليوم بالرباط فريق المغرب التطواني (متصدر الترتيب ب46 نقطة).

أما فريق الوداد البيضاوي، الذي مني بالهزيمة السادسة في الموسم مقابل تسعة انتصارات وثمانية تعادلات، مع مباراة مؤجلة عن الدورة العشرين سيخوضها لاحقا بالدار البيضاء ضد المغرب الفاسي عن الدورة ال20، فتجمد رصيده عند 35 نقطة وظل في المركز الخامس.

وتميزت هذه المباراة، التي قادها الحكم الدولي رضوان جيد وغاب عنها جزء كبير من أنصار فريق الوداد البيضاوي، ما أفقد مدرجات المركب الرياضي رونقها المعهود في مثل هذه المواجهات حيث لم يحضرها سوى 24 ألف متفرج 5 آلاف منهم من محبي فريق "القلعة الحمراء"، علما بأن هذه المدرجات اعتادت على استقبال ما بين 70 و80 ألف متفرج، بمستوى تقني متكافئ مع فعالية ملحوظة لأشبال المدرب التونسي فوزي البنزرتي، الذين خلقوا عدة فرص سانحة للتسجيل خاصة في الشوط الأول لكنها ضاعت إما بسبب التسرع وقلة التركيز.

وعلى غير العادة لم تعرف المدرجات تلك اللوحات "التيفوات"، التي كان جمهور الفرقين يتنافس على رسمها بالمدرجات سواء منهم المسكونون بحب الحمراء أو المهووسون بعشق الخضراء والتي كانت تضفي جمالية ورونقا خاصين على "الكلاسيكو" المغربي والتي كانت تكرس بالتالي المكانة التي يحتلها كأحد أبرز وأقوى الديربيات عبر العالم.

وتقام في وقت لاحق المباراة الرابعة المبرمجة ضمن منافسات اليوم، وستجمع بين اتحاد الفتح الرياضي وضيفه المغرب التطواني على أرضية ملعب مركب مولاي الحسن بالرباط (السادسة مساء)، على أن يسدل الستار على منافسات الدورة ال24 غدا الاثنين بلقاءي الوداد الفاسي – الجيش الملكي (ملعب المركب الرياضي بفاس الخامسة مساء) والكوكب المراكشي – أولمبيك آسفي (الملعب الكبير بمراكش السابعة مساء).

شارك المقال

شارك برأيك
التالي